منوعات

"تويوتا" تكشف عن مركبتها الاستكشافية للقمر "JAXA"

كشفت شركة "تويوتا" اليابانية لصناعة السيارات عن أول صور لمركبتها الاستكشافية التي صممت بالتعاون مع الوكالة اليابانية للاستكشاف الفضائي "JAXA". وبحسب صحيفة "سنيت فرانس" يبلغ عرض المركبة الفريدة من نوعها 5.2 مترا فيما يصل ارتفاعها إلى 3.8 مترا وطولها 6 أمتار وتستوعب شخصين إلى 4 أشخاص في حالة الطوارئ. وقال كويتشي واكاتا نائب رئيس الشركة "ستكون المركبة المأهولة والمضغوطة جزءا مهما من الدعم لاستكشاف البشري للقمر. نعتزم إطلاق هذه المركبة نحو الفضاء في عام 2029" بحسب "سكاي نيوز".

المركبة اليابانية العملاقة مزودة بألواح شمسية لتشغيل الأنظمة الثانوية لكن الدفع سيمر عبر بطارية تعمل بالهيدروجين وهي تقنية موجودة بالفعل لدى "تويوتا" وستسمح للمركبة بالسير لمسافة 10 آلاف كيلومتر. ويقول نائب رئيس شركة "تويوتا" شيجيكي تيراشي إن بطاريات الوقود الموجودة على المركبة تعمل بنظام إنتاج الطاقة النظيفة ولا تنبعث منها سوى المياه. ونتيجة لكثافة الطاقة الموجودة في البطاريات يمكن أن توفر الكمية الكافية من الطاقة وهو ما يجعلها مثالية للمشروع. ويبقى التحدي الحقيقي تقديم سيارة قوية وفعالة بما يكفي للتحرك في بيئة مغايرة مثل القمر حيث يمكن أن تصل درجة الحرارة إلى 120 درجة في الشمس وأقل من 180 درجة في الظل كما يمكن للأشعة الكونية أن تشكل تحديا حقيقيا للمركبة إضافة إلى الغبار القمري الذي يغطي سطحه بالكامل. وكانت "تويوتا" قد قامت سابقا بعمليات استكشاف في الفضاء عندما ساعدت في تطوير روبوت صغير أرسل إلى محطة الفضاء الدولية كما حققت "JAXA" مؤخرا نجاحا في مجال الفضاء، حيث أجرى المسبار الفضائي Hayabusa2 اتصالا مع الكويكب Ryugu الشهر الماضي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات