أخبار اقتصادية- خليجية

مصر تستهدف تصدير ملياري قدم مكعب من الغاز يوميا

قال طارق الملا، وزير البترول المصري، إن بلاده تصدر حاليا 1.1 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي يوميا، وأنها تستهدف تصدير ملياري قدم بنهاية عام 2019 الجاري.
وبحسب "الألمانية"، فإن الملا أكد في تصريحات لصحيفة مصرية، أن إنتاج مصر من الغاز ارتفع إلى 6.8 مليار قدم مكعب يوميا مع دخول الوحدة الخامسة من حقل ظهر حيز الإنتاج خلال الأسبوع الجاري، وسيتجاوز 7.5 مليار قدم بنهاية 2019.
وأشار إلى أن مصر تصدر الغاز حاليا عبر خط الغاز الواصل إلى الأردن، إضافة إلى محطة "إدكو" لإسالة الغاز.
وردا على الانتقادات بأن شراء حصة الشركاء الأجانب من إنتاج المشروعات الموجودة على الأراضي المصرية يعد استيرادا في حد ذاته، قال: "لا يعيبنا الحصول على حصة الشركاء الأجانب التي تنتج من الأراضي المصرية. نحن ندفع لهم قيمة تكلفة إنتاج الغاز وتكلفة استثماراتهم. وقد أسهم هذا في تحقيق وفر، بدلا من دفع قيمة استيراد شحنات الغاز المسال".
وأوضح أن مصر توقفت عن استيراد الغاز المسال منذ أيلول (سبتمبر) الماضي.
وأشار إلى أن عودة شركة "شل" للعمل في البحر المتوسط وحصولها على خمس مناطق امتياز للبحث والاستكشاف عن النفط والغاز، يؤكد أن مصر "أصبحت الواجهة التي ينبغي الاستثمار فيها في مجال الطاقة".
وذكر الوزير أن استيراد الغاز الطبيعي من قبرص سيأخذ "وقتا أطول". وكان الجانبان اتفقا على إقامة خط أنابيب بحري مباشر ينقل الغاز الطبيعي القبرصي إلى تسهيلات الإسالة في مصر وإعادة تصديره إلى الأسواق المختلفة.
وأشار الملا إلى أن مصر اتخذت عددا من الإجراءات وتعمل على عدة محاور في إطار مشروعها للتحول إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول الطاقة.
وقال إن مصر ستحقق الاكتفاء الذاتي من البنزين والسولار وسد احتياجات البلاد منهما خلال العام المالي 2021 - 2022، وتوقع التحول إلى تصدير كميات منهما خلال العام 2022 - 2023.
وأرجع الوزير ذلك إلى ترشيد الدعم الذي بدأت الحكومة في خطواته خلال السنوات الماضية إلى جانب تصحيح تسعير المنتجات، لافتا إلى أنه أدى إلى تراجع استهلاك السوق المحلية من البنزين والسولار.
وتوقع وزير البترول المصري طرح جزء من أسهم الشركة الهندسية للصناعات البترولية "إنبي" في بورصة مصر قبل نهاية النصف الأول من 2019، وفقا لـ"رويترز".
وكانت الرئاسة المصرية أعلنت في كانون الثاني (يناير) 2016 أن مصر ستطرح حصصا في الشركات والمصارف الحكومية "الناجحة" في البورصة.
ووافقت وزارة البترول في آذار (مارس) 2017 على طرح ما يصل إلى 24 في المائة من أسهم "إنبي".
ويتولى تحالف "سي.آي كابيتال" و"جيفريز إنترناشونال" و"بنك الإمارات دبي الوطني"، ترتيب وترويج الطرح الأولي لأسهم "إنبي" في بورصة مصر.
وتوقع أشرف غزالي الرئيس التنفيذي لبنك الاستثمار المصري الحكومي "إن.آي كابيتال" في حزيران (يونيو) 2017 أن تبلغ حصيلة طرح "إنبي" في البورصة بين 100 و150 مليون دولار.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- خليجية