عقارات- عالمية

تراجع مشروعات الإسكان الجديدة في أمريكا إلى أقل مستوياته منذ عامين

أظهرت بيانات نشرت اليوم الثلاثاء تراجع عدد مشروعات الإسكان الجديدة في الولايات المتحدة خلال ديسمبر الماضي إلى أقل مستوى له منذ سبتمبر 2016، مع تراجع نشاط شركات البناء على خلفية اضطراب أسواق المال في ذلك الشهر.
وبحسب التقرير الصادر عن وزارة التجارة الأمريكية، فإن مشروعات الإسكان التي بدأ العمل فيها خلال الشهر الماضي، تراجع بنسبة 11.2 % ليصل المعدل السنوي إلى 1.08 مليون وحدة خلال ديسمبر الماضي، مقابل ما يعادل 1.21 مليون وحدة سنويا وفقا للبيانات المعدلة خلال نوفمبر الماضي، وهو ما تجاوز كل التوقعات.
وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن تقرير وزارة التجارة الذي تأخر نشره بسبب الإغلاق الحكومي الأمريكي خلال يناير الماضي أشار أيضا إلى ارتفاع عدد تراخيص البناء والذي يعد مؤشرا على نشاط التشييد في المستقبل بنسبة 0.3 % إلى 1.33 مليون وحدة سنويا، بما يتجاوز تقديرات المحللين.
وشكل الارتفاع المستمر لأسعار العقارات في الولايات المتحدة تحديا للمشترين، في حين تكافح شركات التشييد لمواجهة الزيادة في تكاليف العمالة والمواد الخام في ظل الرسوم الإضافية المفروضة على المنتجات المستورة مثل الصلب.
وتراجع عدد مشروعات بناء المنازل ذات الوحدة الواحدة بنسبة 6.7 % ليصل إلى أقل مستوى له منذ عامين، كما تراجع عدد تراخيص بناء هذه الوحدات خلال الشهر نفسه. وتراجع عدد مشروعات بناء المنازل متعددة الوحدات والتي تضم خمس وحدات أو أكثر بنسبة 22 % سنويا خلال ديسمبر الماضي وهو أكبر تراجع له منذ تشرين نوفمبر .2016
كان عدد مشروعات البناء الجديدة في تشرين نوفمبر الماضي قد تراجع وفقا للبيانات المعدلة المنشورة اليوم الثلاثاء.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- عالمية