أخبار اقتصادية- عالمية

طيران "فلاي بي. إم. آي" البريطانية توقف عملياتها بسبب تحديات بريكست

أعلنت شركة طيران "فلاي بي. إم. آي" الاقليمية البريطانية، أنها أوقفت عملياتها بأثر فوري، بسبب التحديات "التي لا يمكن تخطيها" الناتجة عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي (بريكست).
وقالت شركة الطيران الإقليمية، في وقت متأخر من مساء السبت إن أسطولها المكون من 17 طائرة، لن يتوجه بعد الآن إلى 25 مدينة أوروبية.
وقال متحدث رسمي باسم الشركة: "لقد أصدرنا هذا الإعلان - الذي لا يمكن تجنبه - اليوم، بقلب حزين. فقد واجهت شركة الطيران العديد من الصعوبات، التي تتضمن الارتفاع الأخير في تكاليف الوقود والكربون، حيث كان ارتفاع تكاليف الكربون ناجما عن قرار الاتحاد الأوروبي الأخير بشأن استبعاد شركات الطيران البريطانية من المشاركة الكاملة في خطة تجارة الانبعاثات".
وأضاف المتحدث أن مستقبل الشركة قد تأثر "بالشك الذي أحدثته عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مما أدى إلى عدم قدرتنا على تأمين عقود طيران قيمة في أوروبا، وعدم الثقة في قدرة /بي. إم. آي/ على استمرار الطيران بين الوجهات في أوروبا".
وأضاف: "نأسف جدا لأن يكون ذلك الإجراء هو الخيار الوحيد المتاح لنا، ولكن التحديات - خاصة تلك التي أنشأها البريكست - أثبتت أنها لا يمكن تخطيها".
ويشار إلى أن الشركة توظف 376 من العاملين في بريطانيا وألمانيا والسويد وبلجيكا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية