أسواق الأسهم- الخليجية

ضعف أسعار النفط يهبط بالبورصات الخليجية .. ومشتريات الأجانب تصعد بـ «المصرية»

دفع ضعف أسعار النفط معظم أسواق الأسهم الخليجية للهبوط أمس، بينما تراجعت بورصة قطر تحت ضغط خسائر أسهم قيادية للمصارف.
وانخفض مؤشر بورصة قطر 1.3 في المائة إلى 10302 نقطة، مع تراجع سهم بنك قطر الوطني 5.2 في المائة، مسجلا أكبر خسارة له أثناء الجلسة منذ حزيران (يونيو) 2017. وهبط سهم "صناعات قطر" القيادي 2.2 في المائة.
وتراجع مؤشر سوق دبي 1.3 في المائة إلى 2496 نقطة، لأسباب من بينها هبوط سهم بنك الإمارات دبي الوطني 1.5 في المائة. وانخفض سهم "إعمار العقارية"، أكبر شركة تطوير عقاري مدرجة في دبي 1.5 في المائة. وتواجه أسهم القطاع العقاري في الإمارة صعوبات، ولا توجد بعد علامات على تعاف. وهوى سهم "دبي للاستثمار" 6 في المائة، مسجلا أدنى مستوياته في ستة أعوام. وهبط السهم منذ أن قالت الشركة إنها اشترت حصة 66 في المائة التي لا تملكها في "جلوبال فارما". وبحسب "رويترز"، قالت "دبي للاستثمار" أمس، إن قيمة الصفقة سرية، وإن الإفصاح عنها يرتبط بموافقة "جلوبال فارما".
وهبط المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.7 في المائة إلى 5047 نقطة، مع تراجع سهم بنك أبوظبي الأول 0.9 في المائة.
وانخفض سهم "الواحة كابيتال" 8 في المائة، مسجلا أدنى مستوياته في خمس سنوات. وهوى السهم 10 في المائة الخميس بعدما سجلت الشركة هبوطا في صافي الربح السنوي، وخفضت توزيعات الأرباح بمقدار النصف.
وانخفض مؤشر مسقط 0.4 في المائة إلى 4142 نقطة، متأثرا بتراجع أسهم قيادية. وهبط "المدينة للاستثمار" 3.5 في المائة، وانخفض "الأسماك العمانية" 1.8 في المائة، وتراجع "عمانتل" 1.6 في المائة.
وارتفع مؤشر الكويت 0.3 في المائة إلى 5457 نقطة. وتراجع مؤشر البحرين 0.8 في المائة إلى 1399 نقطة.
وفي القاهرة، زاد المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.1 في المائة إلى 14785 نقطة بدعم مشتريات المستثمرين الأجانب. وصعد سهم البنك التجاري الدولي، أكبر مصرف مدرج في مصر، 1.7 في المائة.
واتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب للشراء بصافي 49 مليون جنيه، فيما اتجه المصريون والعرب للبيع بصافي 12.9 مليون جنيه و36.1 مليون جنيه على التوالي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية