أخبار الشركات- عالمية

سهم "تاتا موتورز" يسجل أكبر خسارة له منذ 26 عاما بعد الخسائر القياسية للشركة

سجلت أسهم مجموعة "تاتا موتورز ليمتد" الهندية للسيارات أكبر تراجع لها منذ 26 عاما في تعاملات بورصة مومباي اليوم الجمعة، وذلك بعد يوم من إعلان المجموعة تسجيل أكبر خسائر تسجلها شركة في الهند، نتيجة الأداء السيء لشركة السيارات الرياضية والفارهة البريطانية التابعة لها "جاجوار لاند روفر".
وفقد سهم المجموعة حوالي 30% من قيمته اليوم وهو أكبر تراجع يومي للسهم منذ فبراير 1993 لينخفض سعر السهم إلى أقل مستوى له منذ حوالي 10 سنوات، بحسب وكالة بلومبرج للأنباء.
كانت "تاتا" قد أعلنت أمس تسجيل صافي خسائر خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي حتى 31 ديسمبر الماضي قدرها 270 مليار روبية (8ر3 مليار دولار) وهي أكبر خسارة لشركة هندية على الإطلاق وتتجاوز الخسارة التي سجلتها "إنديانا أويل كورب" في .2021
وكانت "تاتا موتورز" قد سجلت خلال الربع الثالث من العام المالي الماضي أرباحا قدرها 12 مليار روبية. وكان المحللون يتوقعون تحقيق الشركة خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي أرباح قدرها 73ر7 مليار روبية.
يأتي ذلك فيما تواجه "جاجوار لاند روفر" البريطانية المملوكة للشركة الهندية، مخاطر على تدفقاتها النقدية مع تراجع حجم المبيعات في الصين وأوروبا على خلفية تحول صناعة السيارات في العالم إلى السيارات التي لا تعمل بالوقود التقليدي.
في الوقت نفسه، فإن الوجود الكثيف لمراكز إنتاج "جاجوار لاند روفر" في بريطانيا يضعها في مواجهة حالة الغموض التي تحيط بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.
وبلغ صافي إيرادات "تاتا موتورز" خلال الربع الثالث من العام المالي الحالي 770 مليار روبية، في حين كان المحللون يتوقعون وصولها إلى 5ر787 مليار روبية.
يذكر أن سعر سهم "تاتا موتورز" فقد حوالي 60% من قيمته خلال العام الماضي، بسبب المخاوف من تراجع مبيعات "جاجوار لاند روفر" وربحيتها وحاجتها إلى زيادة الإنفاق الرأسمالي وتأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية