أخبار اقتصادية- محلية

«النقل»: صححنا مسار 80 % من المشاريع المتعثرة العام الماضي

شرعت وزارة النقل، في معالجة المشاريع المتعثرة خلال 2018، حيث أعادت 80 في المائة من تلك المشاريع إلى المسار الصحيح من أجل إنجازها، متوقعة الانتهاء منها خلال عامي 2019 و2020م، مشيرة إلى أنها أعادت ترسية 66 مشروعا متعثرا من أصل 82 مشروعا، ما يسهم في الارتقاء بجودة الطرق ورفع مستوى السلامة عليها وتقليل نسبة الحوادث وحجم الخسائر الاقتصادية والاجتماعية التي تسببها.
وفي مجال السلامة المرورية، حرصت الوزارة على تنفيذ تقنية الاهتزازات التحذيرية على عدة طرق، لتنبيه السائق بأنه قد خرج عن الطريق، في حال انشغاله عن القيادة بالهاتف أو غيره، أو عدم وضوح الرؤية بسبب الضباب أو الغبار، إذ بلغت الأطوال المنفذة ما يقارب 8 آلاف كيلومتر، شملت طريق الهجرة السريع الذي يصل المدينة المنورة بمكة المكرمة، وبيشة – الرين – الرياض، والرياض – الدمام، والرياض - القصيم والساحل الدولي، الذي يشمل طريق جدة – ينبع، جدة - الليث، الليث - القنفذة، رابغ – ينبع.
وانتهت الوزارة من معالجة 50 في المائة من النقاط السوداء (تحدد حسب خطورة الموقع بناء على معادلة حسابية مبنية على عدد حوادث الوفيات والإصابات الخطرة وحوادث التلفيات بأوزان مختلفة)، التي تمت دراستها وتحديدها والبالغ عددها 81 نقطة خطرة، وتم اقتراح منهجية لمعالجة النقاط الخطرة التي تتوزع على مناطق المملكة، إضافة إلى العمل على نتائج دراسة منهجية IRAP، إلى جانب العمل على تطوير وتحديث مواصفات وأدلة التحكم المروري، وكذلك المخططات الفنية الخاصة بالمواصفات وأدلة السلامة المرورية، التي تهدف إلى رفع معايير السلامة المرورية وخفض نسبة حوادث الوفيات.
كما يستمر العمل على تطوير وإعداد القطاعات السوداء والخطرة على الطرق (المواقع التي حدث عليها 3 حوادث أو أكثر خلال سنتين مضتا)، وتطوير وإعداد قاعدة بيانات لمتابعة المشاريع الخاصة بسلامة الطرق، وقد نتج عن تنفيذ ما ذكر من مشاريع السلامة انخفاض عدد الحوادث على طرق الوزارة بنسبة 25 في المائة عن العام السابق، وسجلت الوفيات الناجمة عن الحوادث انخفاضا بنسبة 33 في المائة، وكذلك انخفضت الإصابات الناجمة عن الحوادث إلى ما نسبته 25.5 في المائة، وذلك بالتعاون مع جهات عدة. وذكرت الوزارة أنها قامت بفتح طرق ترابية وجبلية في مختلف مناطق المملكة بإجمالي أطوال 823 كيلومترا، وانتهت من صيانة نحو 145.13 ألف كيلومترا من الطرق الترابية والجبلية التي تربط القرى والهجر والمراكز، مفيدة أن عقود الصيانة العادية والكهربائية والوقائية في 2018 قد بلغت 415 عقدا.
وبالنسبة للبلاغات التي تلقاها مركز الاتصال الموحد 938 في 2018 فأوضحت أن المركز تلقى أكثر من 22 ألف بلاغ عبر قنواته المختلفة و73 ألف مكالمة عبر الاتصال الهاتفي بـ 938 إضافة إلى 2.2 ألف بلاغ من خلال تطبيق طرق وتم معالجة 99 في المائة من البلاغات وإغلاقها.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية