أسواق الأسهم- الخليجية

تراجع معظم البورصات الخليجية تحت ضغط الأسهم القيادية

تراجعت معظم البورصات الخليجية أمس تحت ضغط الأسهم القيادية، بينما هبط المؤشر المصري وسط مبيعات الأجانب والعرب.
وتراجع المؤشر العام لسوق أبوظبي 0.2 في المائة إلى 4975 نقطة تحت ضغط خسائر أسهم الاتصالات والمصارف والعقارات. وانخفض سهم مؤسسة الإمارات للاتصالات "اتصالات" 0.6 في المائة، وسهم بنك أبوظبي الأول، أكبر مصرف في الإمارات، 1.4 في المائة، وسهم "الدار العقارية" 0.7 في المائة.
وهبط مؤشر سوق دبي 0.2 في المائة إلى 2513 نقطة مبددا مكاسبه المبكرة، تحت ضغط أسهم العقارات والطيران. وهبط سهم "داماك العقارية" 4 في المائة. وفي الأسبوع الماضي، خفض بنك أوف أمريكا ميريل لينش تقييمه لسهم "داماك" من "محايد" إلى "أداء متدن"، وقال البنك في مذكرة بحثية، إنه خفض توقعاته أيضا لربحية سهم "داماك" في الفترة من 2018 إلى 2020 بنحو 47 في المائة في المتوسط، وعزا ذلك إلى ضعف المبيعات المحجوزة وهامش الربح الإجمالي، وفقا لـ "رويترز".
وتراجع سهم "العربية للطيران" 1.9 في المائة. وقالت شركة الطيران منخفض التكلفة الأسبوع الماضي، إنها بدأت اتخاذ إجراءات قانونية ضد عضو مجلس إدارتها السابق ومؤسس "أبراج" عارف نقفي. وأفصحت "العربية للطيران" في وقت سابق عن انكشافها على شركة الاستثمار المباشر "أبراج" بنحو 336 مليون دولار.
وتلقى مؤشر دبي بعض الدعم من سهم من بنك الإمارات دبي القيادي، الذي صعد 0.5 في المائة. وفي الأسبوع الماضي، سجل المصرف زيادة 10 في المائة في صافي ربح الربع الأخير من العام الماضي. وارتفع سهم "إعمار العقارية" أيضا 0.5 في المائة.
وانخفض مؤشر بورصة قطر 0.3 في المائة إلى 10760 نقطة، مع تراجع سهم "فودافون قطر للاتصالات" 1.8 في المائة، بينما هبط سهم قطر لنقل الغاز "ناقلات" 1.5 في المائة.
وخالف مؤشرا البحرين والكويت الاتجاه النزولي في المنطقة، ليرتفعا 0.5 و0.3 في المائة بالترتيب، بدعم من مكاسب أسهم المصارف، بينما تراجع مؤشر مسقط 0.1 في المائة إلى 4203 نقاط.
وفي القاهرة، هبط المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.3 في المائة إلى 13444 نقطة وسط مشتريات المستثمرين المصريين، ومبيعات الأجانب والعرب.
وتراجع البنك التجاري الدولي، صاحب أكبر وزن نسبي في السوق، بنسبة 0.11 في المائة عند سعر 79.5 جنيه، بقيمة تداول بلغت 20.57 مليون جنيه. واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين للشراء بصافي 52.6 مليون جنيه، فيما اتجه الأجانب والعرب للبيع بصافي 48.8 مليون جنيه و3.8 مليون جنيه على التوالي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية