أخبار الشركات- عالمية

"فيات كرايسلر" تلجأ إلى تطبيقات خدمات النقل الذكي لتحسين مبيعات سيارات جيب

لجأت مجموعة "فيات كرايسلر" الإيطالية الأمريكية لصناعة السيارات إلى تطبيقات خدمات النقل الذكي لتعزيز مبيعات سياراتها الأفضل مبيعا "جيب" من خلال إطلاق برنامج تجريبي لمدة 3 شهور بالتعاون من شركة خدمات النقل الذكي الناشئة "تورو" وخدمة اشتراك تجريبي لأصحاب سيارات "جيب".
وقد تعاقدت "فيات كرايسلر" مع مجموعة من أصحاب سيارات "جيب" لتأجير سياراتهم للراغبين في استخدامها من خلال شركة "تورو" والتي تتيح استئجار 350 ألف سيارة متاحة لمن يحتاج إلى سيارة لكنه غير قادر على دفع أقساط شرائها.
كما وقعت "فيات كرايسلر" عقدا مع شركة تأجير السيارات "أفيز بادجيت جروب" لتوفير خدمة اشتراك لمدة ثلاثة أشهر تسمح لأصحاب سيارات جيب باستبدال سيارات أخرى بها من إنتاج الشركة الأمريكية مثل الشاحنة الخفيفة "رام" أو السيارة "دودج تشالنجر، بحسب ما نقله موقع "موتور تريند" المتخصص في موضوعات السيارات عن "تيم كونسيكيس" رئيس قطاع سيارات "جيب" في أمريكا الشمالية، مشيرا إلى أن كلا البرنامجين سيبدأن الأسبوع المقبل وسيكونا متاحين فقط لأول 100 مالك سيارة يسجلون في البرنامج كمرحلة تجريبية.
ويقول "كونسيكيس" إن البرنامجين يتيحان للعملاء المحتملين اختبار سيارات "جيب" على سبيل التجربة في حياتهم العادية من أجل اتخاذ القرار النهائي بالشراء، في الوقت نفسه سيتيحان للشركة معرفة نقاط التميز ونقاط الضعف في السيارات بالنسبة للعملاء.
ويقول موقع "موتور تريند" إن شركات صناعة وموزعي السيارات يتعاملون حاليا مع أنماط مرنة لملكية السيارات مع تباين في مدى ما تحقق من نجاح مع كل شكل. وتستهدف الشركات حاليا جذب العملاء الشباب الذين تشكل ذوقهم من خلال أنماط جديدة لتلبية الاحتياجات مثل الحصول على غرفة إيجار في شقة من خلال تطبيق "أيربانب" أو استدعاء سيارة خاصة لركوبها من خلال تطبيق "أوبر".
وقد أطلقت شركات سيارات عديدة مثل "جنرال موتورز" و"بي.إم.دبليو" و"مرسيدس بنز" برامج مماثلة تتيح لعملائها المحتملين والحاليين لاستئجار سياراتها واستخدامها عبر تطبيقات خدمات النقل الذكي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية