أخبار اقتصادية- عالمية

تيريزا ماي تجرى اليوم آخر محاولتها لإقناع النواب باتفاق خروج بريطانيا

من المقرر أن تجرى رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي اليوم آخر محاولتها لإقناع النواب بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وذلك في ظل مواجهتها لمعارضة واسعة النطاق داخل حزب المحافظين الذي تنتمى له ومن جانب أحزاب المعارضة.
وتعهدت ماي أمام البرلمان بإجراء " تصويت هادف" على الاتفاق، ولكنها كانت قد أرجأت التصويت في آخر لحظة في منتصف ديسمبر الماضي عقب اعترافها بمواجهة هزيمة ثقيلة .
وقد تصاعدت التكهنات بشأن ما يمكن أن يحدث للاتفاق ولعملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ولمستقبل ماي السياسي في حال خسرت التصويت، كما هو مرجح.
ورفضت ماي أمس الاثنين الدعوات المطالبة بإرجاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، المقرر في 29 مارس المقبل، وذلك من أجل إتاحة المزيد من الوقت للتوصل إلى اتفاق في الآراء أو إجراء استفتاء ثان.
وأضافت ماي "أعتقد أنه من المهم ، من أجل ديمقراطيتنا ، الوفاء بنتيجة الاستفتاء الذي أجري عام 2016".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية