أخبار اقتصادية- عالمية

فرع بنك "سانتاندر" الإسباني في بولندا يشطب 1400 وظيفة

أعلن الفرع البولندي لمجموعة "بانكو سانتاندر" المصرفية الإسبانية اليوم الخميس اعتزامه خفض قوة العمل لديه بنسبة 11%، لينضم إلى العديد من البنوك الأخرى في إجراءات خفض النفقات، في الوقت الذي يتباطأ فيه اقتصاد بولندا أكبر اقتصادات شرق أوروبا.
وذكر فرع بنك "سانتاندر" وهو أكبر بنك في بولندا أنه يعتزم الاستغناء عن 1400 وظيفة خلال العام الحالي. وقد جاء إعلان فرع البنك الإسباني عن خفض العمالة في بولندا، بعد إعلان بنك "بي.جي.زد بي.إن.بي باريبا" حصوله في موافقة النقابات العمالية على تسريح 2200 موظف.
ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن "مارتا يزيفسكا فاسيليفسكا" المحللة الاقتصادية في شركة الوساطة المالية "وود أند كو" القول إن حجم عملية تسريح العمالة التي أعلنها سانتاندر، يبدو كبيرا بصورة مفاجئة، مضيفة أن "هذا يوضح أن البنوك تريد استخدام صفقات الاندماج وتجهيز هياكلها للتعامل مع مخاطر التراجع" الاقتصادي، بما في ذلك تباطؤ آليات الائتمان وارتفاع قيمة المساهمة في صناديق الإنقاذ المصرفي و الضغوط المستمرة لزيادة الأجور.
يأتي ذلك فيما يتوقع المحللون نمو الاقتصاد البولندي بمعدل 3.8 % خلال العام الحالي، مقابل حوالي 5% من إجمالي الناتج المحلي في 2018.
وكانت الأرباح المجمعة للبنوك في بولندا خلال أول 11 شهرا من العام الماضي، قد ارتفعت بنسبة 11% سنويا إلى 14.2 مليار زلوتي بولندي (3.8 مليار دولار) وهو أعلى مستوى للأرباح منذ 4 سنوات.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية