أحداث في صور

موجة من الثلوج الكثيفة في قلب أوروبا

 قُتل ثلاثة متزلجين ومتنزهان في النمسا نتيجة تساقط ثلوج كثيفة وانهيارات ثلجية أدت إلى عزل عدد من المناطق في البلاد، بحسب ما صرحت السلطات الاثنين.
وقضى متزلجان ألمانيان في انهيارات ثلجية في منطقة فورارلبيرغ الغربية الأحد، بينما قُتل متزلج سلوفيني في منطقة سالزبورغ، بحسب أجهزة الانقاذ.
وعُثر الاثنين على جثتي متنزهين كانا في عداد المفقودين في حين تسبب تساقط الثلوج في إحداث فوضى في أنحاء واسعة من البلاد وأدى إلى إغلاق طرق ومدارس.
ولا يزال هناك متنزهان مفقودين في شمال شرق البلاد.
ومنذ منتصف الأسبوع الماضي، هطل حوالى 150 سنتمتراً من الثلوج في وسط وشمال البلاد بما في ذلك في المناطق الواقعة على علو منخفض، بحسب أجهزة الأرصاد الجوية النمساوية.
في منطقة سالزبورغ، سُجل تراكم ثلاثة أمتار من الثلوج على ارتفاع 2,317 مترا.
وجعل تراكم الثلوج وخطر حصول انهيارات ثلجية الكثير من الطرقات غير سالكة فيما طلبت الادارة الأكاديمية في ستيريا (جنوب شرق) من الطلاب عدم الذهاب إلى المدارس الاثنين، وهو يوم العودة الى المدارس بعد عطلة عيد الميلاد، في حال كان الوصول غير آمن.
وفي هذه المنطقة علق حوالى ألفي شخص بينهم سياح، في مناطق من وادي سولكتال الذي لا يمكن الوصول إليه عبر الطرقات.
وتوقفت مروحيات الجيش عن عمليات الانقاذ من الانهيارات الثلجية بسبب الطقس السيء.
وفي سلسلة جبال هوشكار الواقعة في ولاية النمسا السفلى، أغلق ميدان التزلج الاثنين حتى إشعار آخر وطلب من السكان وكذلك من السياح مغادرة المنطقة.
ومن المتوقع تساقط مزيد من الثلوج اعتباراً من الثلاثاء قد تضيف 25 إلى 80 سنتمتراً.
وتبادل كثيرون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً ومقاطع فيديو تُظهر سائقين يزيلون الثلوج عن سياراتهم المغطاة بالكامل أو مناطق محاطة بجدران من الثلوج.


ثلوج في أثينا وسط أجواء باردة قياسية تعم اليونان


اكتست الآثار اليونانية في العاصمة أثينا بالثلوج اليوم الثلاثاء مع انخفاض درجات الحرارة في عموم البلاد إلى مستويات قياسية.
وتساقطت الثلوج على السائحين عند الأكروبوليس في الصباح الباكر فيما اضطر السكان إلى خوض الطرق التي تعثر السير فيها بسبب الثلوج كما أغلقت العديد من المدارس في منطقة أثينا.
وفي شمال اليونان، سجلت درجة الحرارة رقما منخفضا قياسيا بلغ 23 درجة مئوية تحت الصفر في مدينة فلورينا وتعثرت خدمات الطرق السريعة والسكك الحديدية والحافلات.
وأفادت تقارير بأن الأمطار الغزيرة والثلوج تساقطت على جزيرة قبرص التي تقع في البحر المتوسط واعتادت على فترات جفاف طويلة.

وفاة وإصابة 4 أشخاص جراء موجة الطقس السيء في لبنان

لقي لبناني حتفه وأصيب ثلاثة آخرون جراء العاصفة "نورما" التي تجتاح لبنان وتسببت في موجة من الطقس السيء بالبلاد .
وذكرت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية الرسمية اليوم الثلاثاء أن شابا من بلدة حومين الفوقا في جنوب لبنان توفي في حادث سير تعرض له إذ انقلبت به سيارة في محيط نهر الزهراني.
وأضافت أن حادث انزلاق سيارة على طريق عام دير ميماس - النبطية في جنوب لبنان أدى إلى سقوط 3 جرحى.
وأدت غزارة السيول، بحسب الوكالة، إلى حدوث انهيارات للأتربة شمال لبنان وجنوبه، وتشكلت البرك والبحيرات على الطرقات الرئيسية والفرعية جنوب لبنان.
وقرر وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية مروان حمادة " إقفال المدارس والثانويات والمهنيات كافة وحتى تلك التي تعتمد الدوام المسائي للنازحين، ابتداء من ظهر اليوم إلى صباح بعد غد الخميس المقبل.
جاء ذلك بعد الاطلاع على التقارير المتعلقة بالأحوال الجوية التي تتوقع اشتداد تأثير العاصفة بعد ظهر اليوم، وتجنباً لحدوث انزلاقات أو حوادث لسيارات نقل التلاميذ بسبب الثلوج وسوء الرؤية.
وتوقعت دائرة التقديرات في مصلحة الأرصاد الجوية في إدارة الطيران المدني اللبناني أن " تستمر العاصفة (NORMA) بالتأثير على الحوض الشرقي للمتوسط ولبنان حيث تبلغ ذروتها اعتبارا من بعد ظهر اليوم وتنحسر تدريجياً غدا .
وحذّرت من السيول الناتجة عن الأمطار الغزيرة والتي تسبب انجرافات في التربة وفيضانات على ضفاف الأنهار وخطر سقوط لوحات الإعلانات بسبب شدة الرياح.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أحداث في صور