تقارير و تحليلات

206.7 مليار ريال توزيعات نقدية للمصارف السعودية المدرجة خلال 19 عاما

بلغت قيمة التوزيعات النقدية للمصارف السعودية المدرجة في سوق الأسهم السعودية خلال 19 عاما وتحديدا منذ عام 2000 حتى نهاية العام الجاري 2018، نحو 206.67 مليار ريال، علما أن هناك مصارف أسست وأدرجت حديثا فاقت توزيعاتها النقدية مصارف منذ عقود.
ووفقا لرصد وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية" استند إلى عدة مصادر تمثلت في موقع تداول والقوائم المالية للمصارف وتقرير مجلس الإدارة للمصارف ونشرات الإصدار، جاء مصرف الراجحي أعلى المصارف من حيث قيمة التوزيعات النقدية خلال 19 عاما بقيمة 57.42 مليار ريال تشكل نحو 27.8 في المائة.
وحتى كتابة هذا التقرير أمس، لم يعلن مصرف الراجحي عن توزيعاته النقدية للنصف الثاني من عام 2018، أي أن التوزيعات النقدية السابقة له حتى نهاية النصف الأول 2018.
في المركز الثاني، حل بنك الرياض بنحو 34.46 مليار ريال تمثل نحو 16.7 في المائة من مجموع التوزيعات النقدية للمصارف السعودية. وبذلك شكل البنك مع الراجحي 44.5 في المائة من قيمة التوزيعات بقيمة 91.88 مليار ريال.
فيما جاءت مجموعة سامبا المالية بـ 34.39 مليار ريال مشكلة نحو 16.6 في المائة، يليها البنك السعودي البريطاني (ساب) بـ 19.341 مليار ريال مشكلا 9.4 في المائة.
وخامسا جاء البنك الأهلي بنحو 17.3 مليار ريال تشكل 8.4 في المائة من مجموع المصارف، علما أن البنك الأهلي قد أدرج في سوق الأسهم السعودية في عام 2014، والتوزيعات النقدية التي رصدت له من النصف الثاني من عام 2014 وليست من عام 2000 وذلك لعدم توفر البيانات السابقة، إذ لم يكن شركة مساهمة عامة، بل "مقفلة"، ورغم ذلك حل في المركز الخامس.
في المركز السادس، حل البنك السعودي الفرنسي بـ 16.35 مليار ريال تمثل 7.9 في المائة من مجموع توزيعات المصارف خلال 19 عاما، يليه سابعا البنك العربي بـ 12.32 مليار ريال مشكلا نحو 6 في المائة من مجموع التوزيعات النقدية للمصارف السعودية المدرجة.
بينما حل مصرف الإنماء في المركز الثامن بنحو 4.95 مليار ريال مشكلا نحو 2.4 في المائة من مجموع التوزيعات النقدية للمصارف السعودية، علما أن مصرف الإنماء قد أُسس في عام 2006.
وجاء البنك الأول الذي كان يعرف سابقا بالبنك السعودي الهولندي ويعد أول بنك في السعودية، في المركز التاسع بقيمة توزيعاته من عام 2000 نحو 4.37 مليار ريال، مشكلا نحو 2.1 في المائة، ثم عاشرا حل البنك السعودي للاستثمار بنحو 3.64 مليار ريال مشكلا نحو 1.8 في المائة من مجموع التوزيعات النقدية.
وبتوزيعات نقدية بلغت 1.215 مليار ريال، جاء بنك الجزيرة في المركز الحادي عشر مشكلا نحو 0.6 في المائة، وفي المركز الأخير الثاني عشر جاء بنك البلاد بنحو 920 مليون ريال مشكلا نحو 0.4 في المائة، علما أن بنك البلاد قد أسس في عام 2004.

5.02 مليار توزيعات عام 2000
وتفصيليا، بلغت قيمة التوزيعات النقدية لعام 2000 للمصارف السعودية المدرجة نحو 5.018 مليار ريال، إذ بلغ عدد المصارف التي وزعت ثمانية مصارف مدرجة من أصل تسعة مصارف.
وشملت المصارف التي وزعت، سامبا بـ 1600 مليون ريال، والراجحي بـ 1260 مليون ريال، والرياض بـ 800 مليون ريال، وساب بـ 416 مليون ريال، والفرنسي بـ 405 ملايين ريال، والعربي بـ 303 ملايين ريال، والأول بـ 134.4 مليون ريال ثم الاستثمار بـ 100 مليون ريال.
وفي عام 2001، وزعت ثمانية مصارف مدرجة أيضا من أصل تسعة مصارف، نحو 6.28 مليار ريال، تصدرها سامبا بـ ملياري ريال، ثم الراجحي 1.26 مليار ريال، والرياض بـ 1.2 مليار ريال، وساب بـ 560 مليون ريال، والفرنسي 504 ملايين ريال، والعربي بـ 330 مليون ريال، والأول 252 مليون ريال، وآخرها الاستثمار بـ 176 مليون ريال.
أما في عام 2002، وزعت المصارف التسعة جميعا توزيعات نقدية بلغت قيمتها نحو 6.19 مليار ريال، تصدرها سامبا بـ 1.66 مليار ريال، ثم الراجحي بـ 1.26 مليار ريال، والرياض 1.24 مليار ريال، وساب بـ 640 مليون ريال، والعربي 432 مليون ريال، والفرنسي 360 مليون ريال، والأول 302 مليون ريال، والاستثمار بـ 264 مليون ريال، والجزيرة 30 مليون ريال.
وهكذا في عام 2003، إذ وزعت المصارف نفسها نحو 6.59 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 1.58 مليار ريال، تلاه الرياض بـ 1.36 مليار ريال، وسامبا 1.28 مليار ريال، وساب بـ 800 مليون ريال، والفرنسي 765 مليون ريال، والعربي بنحو 396 مليون ريال، والأول الهولندي سابقا 321 مليون ريال، والاستثمار 66 مليون ريال، والجزيرة 30.6 مليون ريال.

مصرف جديد في 2004
خلال عام 2004، وزعت تسعة مصارف مدرجة من أصل عشرة مصارف توزيعات نقدية، وذلك بعد أن شهد العام إدراج بنك البلاد الذي أسس في العام نفسه، وهو الوحيد الذي لم يوزع.
وبلغت قيمتها التوزيعات النقدية للعام نحو 7.39 مليار ريال، تصدرها سامبا بـ 1.68 مليون ريال، ثم الراجحي بـ 1.58 مليار ريال، والرياض 1.44 مليار ريال، وساب 950 مليون ريال، والفرنسي 900 مليون ريال، والأول 378 مليون ريال، والعربي 360 مليون ريال، والاستثمار بـ 66 مليون ريال، والجزيرة 45 مليون ريال.
ومثلما شهد عام 2004 توزيع تسعة مصارف مدرجة من أصل عشرة مصارف للتوزيعات، نظرا لعدم توزيع بنك البلاد، جاء عام 2005 أيضا بتوزيعات تسعة مصارف بلغت 7.41 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 1.80 مليار ريال، تلاه سامبا بـ 1.68 مليار ريال، والرياض 1.60 مليار ريال، وساب 750 مليون ريال، والفرنسي 585 مليون ريال، والعربي 500 مليون ريال، والأول 378 مليون ريال، والاستثمار 103 ملايين ريال، والجزيرة تسعة ملايين ريال.

توزيع 8 مصارف في 2006
في عام 2006 وزعت ثمانية مصارف مدرجة من أصل عشرة وهي سامبا بـ 2.04 مليار ريال، والرياض بملياري ريال، وساب بـ 1.41 مليار ريال، والفرنسي بـ 675 مليون ريال، والراجحي أيضا بـ 675 مليون ريال، والعربي 325 مليون ريال، والجزيرة 225 مليون ريال، وآخرها الأول 187 مليون ريال، والمصرفان اللذان لم يوزعا أرباحا هما السعودي للاستثمار وبنك البلاد.
في حين تقلص العدد في عام 2007 إلى سبعة مصارف بقيمة توزيعات 9.01 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 2.7 مليار ريال، والرياض بنحو ملياري ريال، وسامبا 1.62 مليار ريال، وساب نحو 1.41 مليار ريال، والفرنسي بـ 984 مليون ريال، والأول بنحو 188 مليون ريال، والجزيرة بـ 112.5 مليون ريال، بينما لم توزع مصارف العربي والاستثمار وبنك البلاد.

ارتفاع عدد المصارف المدرجة في 2008
شهد عام 2008 إدراج مصرف الإنماء الذي أسس في 2006، بينما وزعت ثمانية مصارف من أصل 11 مدرجة أرباحا نقدية على مساهميها بنحو 10.38 مليار ريال.
وتصدر توزيعات العام، مصرف الراجحي بنحو 4.5 مليار ريال، ثم الرياض بنحو 2.1 مليار ريال، وسامبا بنحو 1.49 مليار ريال، والفرنسي بـ 723 مليون ريال، والعربي 650 مليون ريال، وساب 576 مليون ريال، والأول 198 مليون ريال، والجزيرة بـ 150 مليون ريال.
أما المصارف التي لم توزع أرباحا نقدية خلال العام نفسه، السعودي للاستثمار، ومصرف الإنماء وبنك البلاد.
وجاء عام 2009، لتوزع ستة مصارف من أصل 11 مصرفا مدرجة أرباحا نقدية بقيمة 9.56 مليار ريال، علما أن نهاية العام 2008 حصلت الأزمة المالية التي أثرت على الاقتصاد العالمي.
وتصدر المصارف الستة التي وزعت أرباحا نقدية في 2009، الراجحي بنحو 4.13 مليار ريال، والرياض بـ 1.95 مليار ريال، وسامبا بـ 1.49 مليار ريال، والفرنسي بـ 723 مليون ريال، والعربي 650 مليون ريال، وساب 622 مليون ريال.
أما المصارف التي لم توزع أرباحا نقدية هي الاستثمار والجزيرة والسعودي الهولندي (الأول) حاليا، ومصرف الإنماء وبنك البلاد.

9.82 مليار ريال توزيعات 2010
في عام 2010 وزعت ستة مصارف من أصل 11 مصرفا أرباحا نقدية على مساهميها بقيمة 9.82 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 4.5 مليار ريال، والرياض 1.95 مليار ريال، وسامبا بـ 1.49 مليار ريال، والفرنسي بـ 723 مليون ريال، والعربي بـ 650 مليون ريال، وساب بـ 510 ملايين ريال.
في حين شملت المصارف التي لم توزع أرباحا نقدية على مساهميها، في العام نفسه، الجزيرة والاستثمار والسعودي الهولندي (الأول) حاليا ومصرفي الإنماء والبلاد.
أما عام 2011 فوزعت تسعة مصارف من أصل 11 مصرفا مدرجا أرباحا نقدية على مساهميها بقيمة 10.91 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 4.88 مليار ريال، ثم الرياض 1.95 مليار ريال، وسامبا بـ 1.49 مليار ريال، والعربي 850 مليون ريال، وساب بنحو 488 مليون ريال، والفرنسي بـ 506 ملايين ريال، والأول بـ 331 مليون ريال، والاستثمار بـ 275 مليون ريال، والجزيرة 150 مليون ريال.
والمصارف التي لم توزع أرباحا نقدية على مساهميها هما مصرف الإنماء وبنك البلاد.
وخلال عام 2012 وزعت ثمانية مصارف من أصل 11 مصرفا مدرجا على مساهميها نحو 11.59 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 4.88 مليار ريال، والرياض بنحو 1.95 مليار ريال، وسامبا بـ 1.49 مليار ريال، وساب بنحو 920 مليون ريال، والعربي 850 مليون ريال، والفرنسي بـ 723 مليون ريال، والأول بـ 397 مليون ريال، والاستثمار بنحو 385 مليون ريال.
أما المصارف التي لم توزع أرباحا نقدية على مساهميها خلال العام، فتمثلت في الجزيرة ومصرف الإنماء وبنك البلاد.
وانتقالا إلى عام 2013، وزعت ثمانية مصارف من أصل 11 مصرفا مدرجا، نحو 10.03 مليار ريال على مساهميها، تصدرها الراجحي بـ 3.75 مليار ريال، ثم الرياض 2.18 مليار ريال، وسامبا 1.49 مليار ريال، وساب بمليار ريال، والاستثمار 440 مليون ريال، والعربي 425 مليون ريال، والأول 397 مليون ريال، والفرنسي بـ 362 مليون ريال.
في حين شملت المصارف التي لم توزع أرباحا نقدية على مساهميها، الجزيرة ومصرف الإنماء وبنك البلاد.

ارتفاع عدد المصارف إلى 12
وفي عام 2014، وزع 11 مصرفا مدرجا من أصل 12 نحو 13.06 مليار ريال، وذلك بعد إدراج البنك الأهلي خلال العام وكان يعد حينها ثاني أكبر مصرف من حيث رأس المال، كما شهد مصرف الإنماء وبنك البلاد لأول مرة توزيعات نقدية منذ تأسيسهما وإدراجها في عام 2004 و2006 على التوالي.
وتصدر المصارف الموزعة الراجحي بنحو 2.8 مليار ريال، والرياض بنحو 2.1 مليار ريال، وسامبا بـ 1.62 مليار ريال، والأهلي 1.3 مليار ريال (توزيعات النصف الثاني فقط)، ثم الفرنسي 1.15 مليار ريال، وساب 1.05 مليار ريال، والعربي بمليار ريال، والإنماء بـ 750 مليون ريال، والاستثمار بـ 480 مليون ريال، والأول 476 مليون ريال، علما أن المصرف الذي لم يوزع أرباحا نقدية هو بنك الجزيرة.
وفي عام 2015، وزعت عشرة مصارف من أصل 12 مصرفا توزيعات نقدية بلغت قيمتها 14.21 مليار ريال، تصدرها الأهلي بـ 3.1 مليار ريال، علما أن البنك أدرج في النصف الثاني من عام 2014.
وحل الراجحي ثانيا بنحو 2.44 مليار ريال، والرياض 2.1 مليار ريال، وسامبا 1.8 مليار ريال، والفرنسي بـ 1.27 مليار ريال، وساب بنحو 1.13 مليار ريال، والعربي بمليار ريال، ومصرف الإنماء 750 مليون ريال، والاستثمار بـ 488 مليون ريال، والأول بـ 143 مليون ريال، علما أن المصرفين اللذين لم يوزعا أرباحا نقدية هما الجزيرة والبلاد.
وزع 11 مصرفا من أصل 12 أرباحا نقدية على مساهميها في عام 2016 بلغت قيمتها 15.52 مليار ريال، تصدرها الراجحي بنحو 3.66 مليار ريال، والأهلي بـ 3.2 مليار ريال، والرياض 1.95 مليار ريال، وسامبا 1.9 مليار ريال، والفرنسي بنحو 1.27 مليار ريال.
ثم جاء ساب بتوزيعات بلغت نحو 1.05 مليار ريال، والعربي بـ 900 مليون ريال، ومصرف الإنماء بـ 750 مليون ريال، والاستثمار بـ 350 مليون ريال، والبلاد بـ 300 مليون ريال، والجزيرة 200 مليون ريال، في حين لم يوزع البنك الأول.

22.73 مليار ريال توزيعات 2017
لأول مرة خلال فترة الرصد، وزعت المصارف جميعا توزيعات نقدية في عام 2017 بقيمة بلغت نحو 22.73 مليار ريال، تصدرها الراجحي بـ 6.5 مليار ريال، ثم الأهلي بـ 3.4 مليار ريال، وسامبا بنحو ثلاثة مليارات ريال، والرياض 2.19 مليار ريال، وساب بـ 2.13 مليون ريال.
في حين وزع الفرنسي بنحو 1.69 مليار ريال، ومصرف الإنماء 1.2 مليار ريال، والعربي 1.2 مليار ريال، والاستثمار بـ 450 مليون ريال، والبلاد 420 مليون ريال، والأول 286 مليون ريال، والجزيرة بـ 262 مليون ريال.

8 مصارف تعلن توزيعات 2018 حتى الآن
وأخيرا عام 2018 وتحديدا بنهاية تداولات يوم الخميس الماضي، أعلنت ثمانية مصارف من أصل 12 مصرفا عن توزيعات نقدية لمساهميها بقيمة 23.45 مليار ريال، علما أن فترة الإعلان عن التوزيعات النقدية للعام لم تنته بعد.
وتصدر المصارف المعلنة عن توزيعات من حيث الأعلى، البنك الأهلي بنحو 6.3 مليار ريال عن كامل عام 2018، تلاه سامبا 3.6 مليار ريال عن كامل العام، والراجحي بنحو 3.25 مليار ريال عن النصف الأول فقط ولم يعلن عن النصف الثاني حتى يوم الخميس الماضي.
وجاء ساب بتوزيعات 2.94 مليار ريال عن كامل العام، والرياض بـ 2.31 مليار ريال عن كامل العام، والفرنسي بـ 2.05 مليار ريال عن كامل العام، والعربي 1.5 مليار ريال عن كامل العام، ومصرف الإنماء بنحو 1.5 مليار ريال عن كامل العام. وأعلن البنك الأول عن عدم توزيعه أية أرباح نقدية لمساهميه التزما منه بأحكام اتفاقية الاندماج مع بنك ساب، رغم أن ساب قد وزع عن النصفين الأول والثاني من 2018.

* وحدة التقارير الاقتصادية
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات