تقارير و تحليلات

ملكية الأفراد للصكوك والسندات المدرجة تقفز 35 ضعفا

ارتفعت قيمة الصكوك والسندات المدرجة في السعودية إلى نحو 266.34 مليار ريال، بنهاية الربع الثالث من العام الجاري 2018، بنسبة 4.1 في المائة مقارنة بالربع السابق، ونسبة 973.5 في المائة مقارنة بنهاية الفترة نفسها من العام السابق 2017.
ووفقا لرصد وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى بيانات هيئة السوق المالية السعودية، فقد رفع الأفراد حصصهم من قيمة الصكوك والسندات المدرجة خلال الربع الثالث فقط 35 ضعفا أي بنسبة 3473 في المائة.
وكانت تبلغ قيمة حصة الأفراد نحو 3 ملايين ريال بنهاية الربع الثاني 2018 ويملكها فرد واحد، قبل أن ترتفع قيمتها إلى 107.2 مليون ريال وأصبح يملكها فردان، أي أن فردا واحدا رفع القيمة بنحو 104 ملايين ريال.
ولا تزال نسبة حصة الأفراد من مجموع قيمة الصكوك المدرجة قليلة، إذ بلغت نحو 0.04 في المائة بنهاية الربع الثالث 2018 مقارنة بـ 0.001 في المائة بنهاية الربع الثاني 2018.
في المقابل، استحوذت الشركات على أكبر حصة من قيمة الصكوك والسندات المدرجة، بنحو 67.8 في المائة من مجموع قيم الصكوك والسندات المدرجة بنهاية الربع الثالث 2018 مقارنة بـ 67.6 في المائة بنهاية الربع الثاني من العام نفسه.
وبلغت قيمة ملكية الشركات نحو 180.48 مليار ريال بنهاية الربع الثالث 2018 مقارنة بـ 173.04 مليار ريال بنهاية الربع الثاني 2018، مرتفعة بنسبة 4.3 في المائة.
وبلغ عدد الشركات التي تعود ملكية هذه الصكوك والسندات بنهاية الربع الثالث 34 شركة مقابل 28 شركة بنهاية الربع السابق.
وبعد الشركات، جاءت "الجهات الحكومية" أكثر الجهات ملكية في الصكوك والسندات المدرجة، بقيمة بلغت نحو 66.03 مليار ريال مقارنة بـ 64.09 مليار ريال مرتفعة بنسبة 3 في المائة.
وشكلت قيمة ملكية "الجهات الحكومية" نحو 24.8 في المائة بنهاية الربع الثالث 2018 متراجعة من 25.1 في المائة بنهاية الربع الثاني، ويعود سبب التراجع رغم ارتفاع ملكيتهم إلى ارتفاع حصة الشركات والأفراد، بيد أن عدد الجهات لم يطرأ عليه أي تغير وهو 5 جهات حكومية.
أما آخر جهة تملك في الصكوك والسندات المدرجة فهي "الصناديق" شاملة الصناديق الخليجية، وبلغت قيمة ملكيتها بنهاية الربع الثالث 2018 نحو 19.73 مليار ريال مقارنة بـ 18.68 مليار ريال مسجلة نموا نسبته 5.6 في المائة.
وبلغت حصة الصناديق من مجموع قيمة الصكوك والسندات المدرجة نحو 7.4 في المائة بنهاية الربع الثالث 2018 مقارنة بـ 7.3 في المائة بنهاية الربع الثاني 2018، علما أن عددهم ارتفع إلى 18 صندوقا بنهاية الربع الثالث 2018 بدلا من 17 صندوقا بنهاية الربع الثاني.
وارتفع إجمالي عدد ملاك الصكوك والسندات المدرجة بنسبة 15.7 في المائة إلى 59 مالكا بنهاية الربع الثالث، مقارنة بنهاية الربع الثاني البالغ عددها 51 مالكا، وبنسبة 18 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق التي كان يبلغ عددها 50 مالكا.

*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات