أخبار اقتصادية- محلية

«الجمارك»: 35 ألف مصدر و206 آلاف مستورد منذ بداية العام

بلغ إجمالي عدد المصدرين في السعودية منذ بداية العام الجاري 2018 نحو 35 ألفا، في حين بلغ عدد المستوردين نحو 206 آلاف.
وقال لـ"الاقتصادية" عيسى العيسى؛ المتحدث الرسمي باسم الهيئة العامة للجمارك، إن عدد الركاب الذين عبروا عبر المنافذ الجمركية تجاوزوا منذ بداية العام الجاري نحو 34.5 مليون، يشكل القادمون 17.5 مليون والمغادرون نحو 16.9 مليون.
وأضاف، أن عدد البيانات المصدرة منذ بداية العام بلغ نحو 2.7 مليون بيان صادر ووارد.
وتشترط الجمارك على المستوردين، أن تكون بلد المنشأ موضحة على السلعة وغير قابلة للنزع مع وجود تاريخ الصلاحية على المنتجات الغذائية والمكونات موضحة باللغة العربية طبقا للمواصفات السعودية أو دول مجلس التعاون الخليجي وتسجيل المستحضر في وزارة الصحة خاصة الأدوية والعشبيات. ووفقا لاشتراطات "هيئة الجمارك"، فإنه يجب أن يكون لدى المستورد سجل تجاري يتوافق نوع النشاط مع نوع المواد المستوردة، إضافة إلى وجود أصل الفاتورة مصدقة من الجهة المسؤولة عن التجارة في البلد المصدر، ونسخة من شهادة من البلد المصدر تفيد بأن الإرسالية مطابقة للمواصفات السعودية أو الموصفات العالمية المعتمدة، وشهادة منشأ أصلية مصدقة من الغرفة التجارية في البلد المصدر. ويقصد بالمخلص الجمركي كل شخص مرخص له بمزاولة أعمال التخليص الجمركي وإعداد البيانات الجمركية وتوقيعها وتقديمها للدائرة الجمركية وإتمام الإجراءات الجمركية الخاصة بتخليص البضائع لحساب الغير.
وأصدرت الجمارك السعودية في وقت سابق، النسخة الجديدة من دليل مزاولة مهنة التخليص الجمركي المتضمنة عديدا من التعديلات الجديدة التي طرأت عليه، وذلك ليكون مرجعا شاملا ومتكاملا لجميع شركاء الجمارك من مزاولي مهنة التخليص الجمركي.
ويهدف الدليل إلى تنظيم مزاولة مهنة التخليص الجمركي، وتنظيم آلية إجراءات إصدار وتجديد وإلغاء رخص التخليص الجمركي، إضافة إلى ضبط ومراقبة نشاط التخليص الجمركي على حركة البضائع الواردة والصادرة والعابرة، والحد من المخالفات الجمركية ومعالجة الخلافات التي قد تحدث عند ممارسة النشاط بين المخلصين وأصحاب الشأن، كما يسهم الدليل في زيادة الامتثال الطوعي وتوضيح الإجراءات التي ينبغي اتباعها لتحقيق وإدارة عملية الامتثال.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية