أخبار الشركات- عالمية

إيطاليا تمنح شركة"أليتاليا"المزيد من الوقت لترد قرض الإنقاذ البالغ 1.02مليار دولار

قال مسؤول إيطالي بارز اليوم الأربعاء إن الحكومة ستمنح شركة الطيران المتعثرة "أليتاليا" المزيد من الوقت، لترد قرض الإنقاذ الذي حصلت عليه من الدولة بقيمة 900 مليون يورو (02ر1 مليار دولار).
وقال "لويجي دي مايو" نائب رئيس الوزراء ووزير الصناعة الإيطالي في مقابلة مع وكالة "أنسا" الإيطالية للأنباء إنه "يجب إرجاء استرداد القرض العاجل (لشركة الطيران)"..
من المقرر أن ترد شركة الطيران القرض بحلول 15 كانون أول/ديسمبر الحالي، لكن "دي مايو" قال إن الأمر يحتاج إلى مزيد من الوقت، حتى يتمكن المشتري المحتمل لشركة أليتاليا، وهو شركة السكك الحديدية الإيطالية "فيروفي ديللو ستاتو" من إعداد خطة عمل جديدة للشركة المتعثرة.
وأضاف "دي مايو" أنه أمام "فيروفي" مهلة حتى 31 كانون ثان/يناير المقبل، حتى تقدم مسودة الخطة، وبالتالي سيكون موعد استرداد القرض بين أيار/مايو وحزيران/يونيو المقبلين.
وفي حين من المنتظر إقرار تمديد فترة سداد القرض خلال اجتماع مقبل للحكومة الإيطالية، فإنه من المتوقع أن يؤدي القرار إلى انتقادات من جانب المفوضية الأوروبية باعتباره انتهاكا لقواعد الاتحاد الأوروبي المنظمة للمساعدات الحكومية للشركات.
كانت الحكومة الإيطالية قد سيطرت على إدارة "أليتاليا" المشهر إفلاسها في العام الماضي، بعد سنوات من الخسائر وفشل خطط إنقاذها. وكانت آخر أرباح حققتها الشركة الإيطالية في .2002
وتؤيد الحكومة الشعبوية الجديدة في إيطاليا إعادة تأميم جزئي لشركة "أليتاليا" من خلال شركة السكك الحديدية التابعة للدولة، والتي تتطلع إلى جذب شركة طيران أجنبية للاستثمار في "أليتاليا" كشريك أصغر في الشركة.
وبحسب "أندريا جيورسيني" خبير شؤون النقل فإن استمرار مشكلة القرض الحكومي لشركة "أليتاليا" لعدة أشهر إضافية سيجعلها أقل جاذبية لمستثمري القطاع الخاص.
وأضاف "جيورسيني" لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إنه "مع مرور المزيد من الوقت ستزداد خسائر أليتاليا. نحن نتحدث عن أكثر من مليوني يورو يوميا".
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية