أخبار اقتصادية- محلية

المركز الوطني للتخصيص يبحث مع 55 شركة إماراتية وصينية فرص الاستثمار

أنهى المركز الوطني للتخصيص، جولة خاصة بجذب المستثمرين في الإمارات والصين خلال شهر تشرين الأول (أكتوبر) الماضي، وذلك بمباحثات مع 150 تنفيذيا في 55 شركة صينية وإماراتية. وجاءت الجولة للتعريف بدور المركز وأهدافه وجذب المستثمرين الدوليين للمشاركة في مبادرات برنامج التخصيص، وذلك في خطوة من شأنها زيادة مساهمة مختلف الشركات والمستثمرين الدوليين في الاقتصاد الوطني، في ظل حزمة المبادرات النوعية التي ستسهم في تحقيق "رؤية السعودية 2030". وأثمرت زيارة المركز إلى الإمارات عن لقاء 30 شركة في مدينتي أبو ظبي ودبي في مجالات الصحة والنقل والطاقة والمياه، إضافة إلى الخدمات اللوجستية والزراعية. وفي الصين تم اللقاء مع 25 شركة صينية في مجالات الطاقة والمقاولات والإنشاءات إضافة إلى مجالات المياه والطرق وتدوير النفايات السائلة والصلبة والمرافق البلدية والمواقف. وتهدف هذه اللقاءات إلى بحث وتعزيز فرص مجالات برنامج التخصيص والقطاعات المستهدفة بالتخصيص من خلال الاجتماع مع أكثر من 150 تنفيذيا من تلك الشركات في كلا البلدين. وخلال هذه الزيارات تم استعراض القواعد الرئيسة التي يضعها المركز لبناء برنامج تخصيص ذي حوكمة عالية، واستعراض الفرص الحالية والمستقبلية، ووضوح البيئة التشريعية القانونية والفنية للتخصيص التي ستكون هي الداعم الأساسي لضمان مشاركة ناجحة بين القطاعين العام والخاص.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية