أخبار اقتصادية- محلية

330 ألف هكتار المساحة المسموح بزراعتها بالأعلاف الخضراء

كشفت وزارة البيئة والمياه والزراعة أن المساحة الإجمالية التي سيتم زراعتها بالأعلاف الخضراء بعد دخول قرار الإيقاف حيز التنفيذ منذ 25 صفر الجاري تبلغ نحو 330 ألف هكتار، موضحة أن 53 في المائة من المزارع المسجلة سيسمح لها بالاستمرار في زراعة الأعلاف بمساحات 50 هكتارا كحد أعلى و30 هكتارا كحد أدنى، وذلك دعما لصغار المزارعين.
وأوضح مدير عام مشروع إيقاف زراعة الأعلاف الخضراء في الوزارة المهندس محمد العبد اللطيف، أن شركات إنتاج الألبان في المملكة بدأت تستورد احتياجاتها من الأعلاف، مبينا أن عددا من الشركات الصغيرة بدأت في إجراءات الاستيراد التجاري لتغطية طلب السوق المحلية، حيث لا يوجد حتى الآن نقص في المعروض.
وأكد أن الوزارة بدأت متابعة تنفيذ قرار مجلس الوزراء رقم 66 تاريخ 25 صفر 1437هـ، القاضي بإيقاف زراعة الأعلاف بدءا من 25 صفر 1440هـ في مناطق الرف الرسوبي، مشددا على أنه لن يسمح لمن ليس لديه رخصة زراعية بالاستمرار في زراعة الأعلاف، فيما ستقوم الوزارة برصد وضبط المخالفات آليا عبر صور الأقمار الفضائية.
وبيّن العبداللطيف، أن إجمالي المزارع المسجلة بلغت حتى الآن نحو 25533 مزرعة، حيث جرى اعتماد 21539 مزرعة، سيستمر منها نحو 12392 مزرعة في الزراعة حتى الآن، وفقا للضوابط الجديدة.
يذكر أن وزارة البيئة والمياه والزراعة، أعلنت سابقا أنه سيتاح للمزارعين الذين سجلوا مزارعهم في برنامج "سجل" وليس لديهم صكوك شرعية، بإضافة المستندات والوثائق التي تدعم وتثبت ملكية المزرعة، وتعديل أي بيانات تحتاج للتعديل، في حال لم يسبق إضافتها، وذلك من خلال فروع الوزارة في المناطق المختلفة، بدءا من تاريخ 23 حتى 30 صفر 1440هـ "لمدة أسبوع".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية