أخبار اقتصادية- عالمية

ارتفاع عوائد أدوات الخزانة الأمريكية يحول دون موجة بيع للدولار

قبع الدولار قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع أمس، بعد صدور بيانات أمريكية ضعيفة، لكن ارتفاع عوائد أدوات الخزانة الأمريكية حال دون حدوث موجة بيع.
وبحسب "رويترز"، كانت البيانات التي تظهر ارتفاع مبيعات التجزئة الأمريكية بوتيرة طفيفة للغاية في أيلول (سبتمبر) الماضي، نقطة سلبية بين سلسلة المؤشرات الاقتصادية التي دفعت هذا الشهر عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات إلى أعلى مستوياتها في أكثر من سبعة أعوام فوق 3.22 في المائة.
واستقر مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من العملات الرئيسية، إلى حد كبير مسجلا 95.11 بما يزيد قليلا عن أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع الذي بلغه الأسبوع الماضي عند 94.92.
وظل اليورو تحت ضغط أمام الدولار الأمريكي ليقبع قرب 1.1573 دولار بعدما وقعت الحكومة الإيطالية على ميزانية توسعية لعام 2019 من شأنها أن تضع نهاية لمواجهة مع الاتحاد الأوروبي بسبب الامتثال لقواعده.
غير أن العملة الأوروبية الموحدة ارتفعت أمام الفرنك السويسري، بما يشير إلى شهية للمخاطرة تدعم أصول منطقة اليورو.
وزاد الدولار النيوزيلندي 0.24 في المائة أمام الدولار الأمريكي ليجري تداوله عند 0.6567 مع تجاوز معدل التضخم المحلي التوقعات في الربع الثالث.
وتراجع الين الياباني 0.19 في المائة وجرى تداوله عند 111.97 ين للدولار. وكان الين قد بلغ أعلى مستوياته في شهر عند 111.61 ين للدولار أمس الأول.
وانخفض الفرنك السويسري 0.17 في المائة أمام العملة الأمريكية ليجري تداوله عند 0.9886، بعدما زاد نصف في المائة البارحة الأولى.
وارتفع الجنيه الاسترليني نصف في المائة بعدما فاقت بيانات الوظائف التوقعات قبل قمة مهمة للاتحاد الأوروبي هذا الأسبوع.
إلى ذلك، استقرت أسعار الذهب أمس، قرب أعلى مستوى في شهرين ونصف الشهر الذي سجلته في الجلسة السابقة، مع إقبال المستثمرين العازفين عن المخاطرة على المعدن باعتباره ملاذا آمنا وسط تصاعد التوترات السياسية والضبابية الاقتصادية.
ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في المعاملات الفورية ليستقر عند 1226.71 دولار للأوقية (الأونصة)، بحلول الساعة 07:07 بتوقيت جرينتش.
وكان المعدن لامس أعلى مستوياته منذ 26 تموز (يوليو) الماضي عند 1233.26 دولار للأوقية أمس الأول مع هبوط الأسهم العالمية، والمخاوف من وتيرة النمو الاقتصادي العالمي.
واستقرت العقود الآجلة الأمريكية للذهب عند 1230.40 دولار للأوقية.
ويستخدم الذهب كأداة استثمار بديلة في أوقات الضبابية السياسية والمالية.
ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاتين 0.4 في المائة في المعاملات الفورية إلى 842.10 دولار للأوقية، بعدما لامس أعلى مستوياته منذ العاشر من تموز (يوليو) الماضي عند 850.10 دولار للأوقية أمس الأول.
واستقر البلاديوم عند 1083.40 دولار للأوقية، في حين لم يطرأ تغير يذكر على الفضة لتسجل 14.64 دولار للأوقية.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية