اتصالات وتقنية

وثيقة مسربة تكشف خطة جوجل السرية للرقابة على الإنترنت

تخطط جوجل سرا لإطلاق نسخة معدلة من محرك البحث الخاص بها في الصين في غضون العام المقبل، وفقا لما كشفته وثيقة مسربة بحسب روسيا اليوم . وبحسب موقع "Intercept"، فقد عقد رئيس قسم البحث في جوجل ، بن غوميز، اجتماعا في يوليو، لمناقشة إطلاق محرك بحث جديد أطلق عليه اسم "Project Dragonfly". وستقوم المنصة الجديدة بحجب عبارات مثل "حقوق الإنسان" و"جائزة نوبل" و"احتجاج الطلاب" من أجل التوافق مع قوانين الرقابة الصارمة في الصين. وبحسب الوثيقة المسربة، قال غوميز لموظفي جوجل : "لقد اتخذت قرارا بالغ الأهمية للشركة"، مضيفا: "لا بد لي من الاعتراف بأنها كانت خطوة صعبة، لكنني أعتقد أنها مهمة للغاية وجديرة بالاهتمام، وأتمنى أن نكون الأفضل حظا في الوصول إلى وجهتنا في أقرب وقت ممكن". ولم تعترف شركة التقنيات العملاقة بوجود "Dragonfly"، لكن المئات من موظفي جوجل وقعوا خطابا يطالبون فيه الشركة بمزيد من الشفافية حول المشروع. ويتم حظر العديد من تطبيقات وخدمات جوجل بما في ذلك "Gmail" ويوتيوب وخرائط جوجل ، في الصين، بالإضافة إلى المواقع الشهيرة الأخرى مثل فيسبوك وتويتر وإنستغرام. وستلتزم جوجل بقواعد الرقابة في البلاد حتى يتم رفع الحظر عنها، وتشير الرسالة التي وقعها موظفو جوجل إلى أن المشروع يثير "مشكلات أخلاقية"، كما أن حكومة الولايات المتحدة تشعر بالقلق من خطط جوجل ، حيث دعا نائب رئيس الولايات المتحدة، مايك بنس، مؤخرا جوجل إلى التوقف عن العمل على محرك بحث صيني خاضع للرقابة. ووفقا للنسخة المسربة، من المقرر إطلاق محرك البحث في أوائل العام المقبل.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية