سفر وسياحة

بدء التشغيل التجريبي لأجهزة الخدمة الذاتية في جوازات مطار الملك خالد الدولي

بدأت المديرية العامة للجوازات بالتعاون مع مركز المعلومات الوطني أمس التشغيل التجريبي لأجهزة الخدمة الذاتية لإنهاء إجراءات السفر في صالات الجوازات بمطار الملك خالد الدولي بالرياض. ودشن الخدمة اللواء سليمان اليحيى مدير عام الجوازات واللواء الدكتور طارق بن الشدي المشرف العام على أعمال وإدارة مركز المعلومات الوطني بحضور الدكتور عبدالله الغامدي مدير عام مركز المعلومات الوطني المكلف وسامي الحسيني الرئيس التنفيذي لشركة مطارات الرياض واللواء سليمان السحيباني مدير جوازات منطقة الرياض واللواء خالد المقبل مساعد مدير عام الجوازات لشؤون المنافذ والعميد محمد الهباس مدير جوازات مطار خالد الدولي.

وبين اللواء اليحيى أن أجهزة الخدمة الذاتية مخصصة لإنهاء إجراءات المسافرين وهي عبارة عن نظام متكامل يستطيع المسافر من خلاله تسجيل دخوله وخروجه من المملكة آليا بكل يسر وسهولة دون الحاجة للمرور على موظف الجوازات. وأكد أن هذه الخطوة تأتي كمرحلة تجريبية في جوازات مطار الملك خالد الدولي بالرياض وبعد نجاح التجربة سيتم التوسع بتطبيقها في كافة منافذ المملكة. مبينا سعي المديرية العامة للجوازات لتطوير كافة خدماتها الإلكترونية للمواطن والمقيم وتسهيل إجراءاتهم بما يتوافق مع رؤية المملكة 2030.

وأوضحت المديرية العامة للجوازات بأن النظام يتكون من أجهزة الخدمة الذاتية التي تستخدم من قبل المسافرين وجهاز مراقبة يتم استخدامه من قبل موظف الجوازات لمراقبة أجهزة الخدمة الذاتية وإدارتها حيث يقوم جهاز الخدمة الذاتية بقراءة بيانات جواز السفر وبطاقة الهوية الوطنية والحصول على بيانات المسافر ومن ثم يتم فحص هذه البيانات والتقاط صورة المسافر وبصماته للتحقق من هويته وفي حالة عدم وجود أي ملاحظة على المسافر ونجاح عملية التحقق ثم يقوم جهاز الخدمة الذاتية بطباعة إيصال يؤكد عبور المسافر من خلال الجهاز أما في حال فشل إحدى الخطوات فيعرض الجهاز رسالة للمسافر بالتوجه إلى موظف الجوازات ليتمكن من خدمته بينما يستخدم جهاز المراقبة من قبل موظف الجوازات لمراقبة عمل الأجهزة ومعرفة المعلومات عن المسافر الذي يستخدم الجهاز.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة