تقارير و تحليلات

106.6 مليار ريال ودائع الأفراد والشركات بالعملة الأجنبية في المصارف المحلية

ارتفعت ودائع الأفراد والشركات بالعملة الأجنبية في المصارف المحلية، بنهاية آب (أغسطس) الماضي، إلى 106.6 مليار ريال مقارنة بنحو 94.4 مليار ريال بنهاية الفترة المماثلة من العام الماضي، مسجلة زيادة 12.9 في المائة بما يعادل 12.21 مليار ريال.
فيما سجلت نموا شهريا بنسبة 6.6 في المائة بما يعادل 6.64 مليار ريال.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى بيانات مؤسسة النقد السعودي "ساما"، فإن قيمة الودائع بالعملة الأجنبية سجلت بذلك أعلى مستوى في نحو 14 شهرا، وبالتحديد شهر يونيو من عام 2017، إذ بلغت حينها 123.4 مليار ريال.
وشكلت الودائع الأجنبية للأفراد والشركات نحو 8.44 في المائة من إجمالي ودائعهم بالمصارف المحلية البالغة نحو 1.26 تريليون ريال، منها 913.7 مليار تأتي عن طريق الودائع تحت الطلب ونحو 242.3 مليار ريال ودائع ادخارية وزمنية إضافة إلى ودائع بالعملة الأجنبية تبلغ 106.6 مليار ريال.
ووفقا للتحليل، نمت الودائع بالعملة الأجنبية للأفراد والشركات منذ مطلع العام الحالي 2018 بنسبة 9.46 في المائة بما يعادل 9.21 مليار ريال، إذ بلغت ودائعهم حينها نحو 97.4 مليار ريال.
من ناحية أخرى، بلغت ودائع العملات الأجنبية للهيئات الحكومية بنهاية أغسطس الماضي نحو 34.95 مليار ريال، مقارنة بنحو 30.9 مليار ريال خلال الفترة المماثلة من العام الماضي، مسجلة زيادة بنسبة 16 في المائة بما يعادل 4.8 مليار ريال، في حين سجلت تراجعاً شهريا بنسبة 4.12 في المائة. وبذلك بلغ إجمالي ودائع المصارف بالعملات الأجنبية بجميع أنواعها بنهاية أغسطس الماضي نحو 141.57 مليار ريال، ليبلغ بذلك نسبة الأفراد والشركات من إجمالي الودائع الأجنبية نحو 75.3 في المائة مقابل نحو 24.7 في المائة للهيئات الحكومية. وتشكل إجمالي الودائع الأجنبية 8.7 في المائة من إجمالي الودائع في المصارف البالغة 1.61 تريليون ريال، وذلك بعد أن كانت تشكل 7.6 في المائة خلال الفترة المماثلة من العام الماضي، أي بزيادة بلغت 110 نقاط أساسية.
*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات