محليات

وزير التعليم يوجه بتوطين الوظائف الإدارية والإشرافية بالمدارس الأهلية والعالمية

شددت وزارة التعليم تأكيدها على المدارس الأهلية والعالمية بالاهتمام بقيم التعليم وتعزيز الانتماء الوطني في نفوس الطلاب والطالبات من خلال تقديم الأنشطة والبرامج الإرشادية الهادفة الداعمة لذلك، بعيداً عن النشاطات التي تتعارض مع التوجهات الوطنية.
جاء ذلك في توجيه لمعالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، تضمن إسناد كافة الأعمال الإدارية والإشرافية والأعمال المتعلقة بالأنشطة الطلابية بالمدارس الأهلية والعالمية لكوادر وطنية وإحلال معلمين وطنيين في الوظائف المرتبطة بذلك من شاغلي الوظائف التعليمية ( قائد - وكيل - مرشد طلابي - رائد نشاط - وظائف إدارية ) ، والوظائف الأخرى التي يمكن شغلها بكوادر وطنية في مدة أقصاها نهاية الفصل الدراسي الأول للعام 1440/1439هـ .
وأكد معاليه مراجعة إجراءات تأييد التأشيرات الممنوحة للمدارس الأهلية والعالمية والتحقق من عدم وجود كوادر وطنية لشغل هذه الوظائف قبل الرفع بذلك، وتشكيل فرق إشرافية لمتابعة التزام المدارس الأهلية والعالمية بما أشير إليه، واتخاذ الإجراءات النظامية بحق المدارس غير الملتزمة بذلك.
ووجه معاليه جميع إدارات التعليم برفع تقرير قبل نهاية الفصل الدراسي الحالي لوكالة الوزارة للتعليم الأهلي بما تم اتخاذه من قبل كل إدارة بهذا الخصوص.
وأوضحت التعليم أن ذلك يأتي انطلاقاً من اهتمام الوزارة بتعزيز الانتماء الوطني في نفوس أبنائنا الطلاب والطالبات بالمدارس الأهلية والعالمية، ولما لوحظ من قيام بعض المدارس الأهلية بتنظيم نشاطات تتعارض مع التوجهات الوطنية، ورغبة في توطين الوظائف التعليمية والإدارية في قطاع التعليم الأهلي بما يسهم في تجويد العملية التعليمية والتربوية واستقرارها .
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من محليات