أخبار اقتصادية- محلية

قطار مكة - المدينة.. أضخم مشاريع المملكة والأكبر على مستوى الشرق الأوسط

يعد مشروع قطار الحرمين، أضخم مشاريع المملكة والأكبر على مستوى الشرق الأوسط، في تصاميم محطاته المستلهمة من معالم مكة المكرمة والمدينة المنورة وطابعهما المعماري الإسلامي الفريد.
وأوضح المهندس محمد فدا المدير العام لمشروع قطار الحرمين أن رمزية المكان وقدسيته لدى المسلمين، وكذلك الموقع الاستراتيجي لكل محطة كان أبرز ما يميز التصاميم في المحطات الأربع، إضافة إلى محطة القطار في مطار الملك عبدالعزيز في جدة، التي تستعد للتشغيل بنهاية شهر مارس 2019.
وقال: إن التصاميم المعمارية البديعة لمحطات القطار الخمس، استخدمت ألوانا مميزة لكل محطة، فمحطة المدينة المنورة بأسقف خضراء فيما تزينت محطة مكة المكرمة باللون الذهبي، أما محطة محافظة جدة فباللون الفضي، كما لونت محطة رابغ باللون المعدني، وتتشارك معها في هذا محطة مطار الملك عبدالعزيز في جدة بلون يستلهم من رمال المنطقة الغربية رسوخه ونقاءه.
وأشار إلى أنه بجانب التصاميم المبهرة، اختار القائمون على مشروع القطار مواقع مميزة للمحطات، إذ اختير موقع محطة مكة المكرمة في حي الرصيفة بمسافة لا تزيد على أربعة كيلومترات عن المسجد الحرام، واتخذت محطة جدة من حي السليمانية وسط المدينة موقعا لها، مع إضافة محطة أخرى في مطار الملك عبدالعزيز الدولي لتسهيل نقل المسافرين من المعتمرين والزوار، وكان اختيار موقع محطة مدينة الملك عبدالله الاقتصادية في رابغ لخدمة المدينة الاقتصادية الواعدة كمحطة في الطريق من المدينة المنورة وإليها، أما موقع محطة المدينة المنورة التي تخدم مدينة المعرفة فتبعد تسعة كيلومترات عن المسجد النبوي.
وبين المهندس فدا أن مرافق المحطات أخذت في عين الاعتبار تخصيص مرافق للعائلات خلال انتظارهم، من خلال تجهيز مواقع مخصصة للترفيه وألعاب الأطفال على غرار المتبع في أهم المطارات العالمية، إلى جانب استخدام الإضاءة الطبيعية في أوقات النهار لتوفير استخدام الطاقة الكهربائية، ما سيقلل من الهدر الكهربائي ويحقق مبدأ التوفير في الطاقة.
ولفت إلى أن الخدمات الإلكترونية ستسهم في سهولة الوصول للمحطات والحجز المبكر عبر تطبيق مخصص لقطار الحرمين وأيضا عبر الموقع الإلكتروني، إذ سيتمكن المسافرون من معرفة مواعيد الرحلات وأوقات الذروة، وسيرتبط التطبيق بخرائط "جوجل" لتوفير معلومات إضافية للمسافرين.
ومن المقرر، ابتداء من 4 أكتوبر 2018، أن تسير يوميا ثماني رحلات بين مكة المكرمة والمدينة المنورة (في الاتجاهين) بأسعار ترويجية مخفضة لمدة شهرين، وتستوعب الرحلة الواحدة 417 مسافرا في القطار الواحد، وستكون الرحلات أيام الخميس والجمعة والسبت والأحد، فيما سيرتفع عدد الرحلات تدريجيا مطلع عام 2019 إلى 12 رحلة يومية، تتزايد بدورها مع مرور الوقت والاحتياج الموسمي لتلبية الحاجة المتنامية للوصول عالي الكثافة إلى مكة المكرمة والمدينة المنورة.
وتحتضن مدينة الملك عبدالله الاقتصادية إحدى محطات قطار الحرمين السريع الخمس، الذي ينطلق على مسار كامل بطول 450 كيلومترا وبسرعة تتجاوز 300 كم/ ساعة، ما يسهم في تقليص زمن السفر بين مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة ليصل إلى ساعتين وعشر دقائق تقريبا، حيث سيستفيد من خدماته ثمانية ملايين نسمة، يمثلون سكان المدن الثلاث والمناطق التي حولها، خارج أوقات الذروة في موسمي الحج والعمرة. كما سيتمكن مستخدمو قطار الحرمين من السفر من خلال محطة المدينة الاقتصادية بين الحرمين الشريفين خلال 55 دقيقة فقط.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية