أسواق الأسهم- العالمية

الأسهم الأوروبية تمتطي صهوة موجة صعود البورصات العالمية مع انحسار مخاوف الحرب التجارية

امتطت الأسهم الأوروبية صهوة موجة صعود في البورصات العالمية أمس، مع انحسار المخاوف من حرب تجارية بين الولايات المتحدة والصين وهو ما فتح شهية المستثمرين للمخاطرة، والتركيز على أنباء تدعو للمراهنة على ارتفاع الأسعار على صعيد الاقتصاد الكلي والشركات، بينما أغلق المؤشر نيكاي للأسهم اليابانية دون تغير يذكر وسط موجة صعود ممتدة لأسهم القطاع المالي.
ووفقا لـ"رويترز"، أنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 0.7 في المائة بينما أغلق المؤشر الرئيسي للأسهم في منطقة اليورو مرتفعا 1 في المائة في تاسع جلسة على التوالي من المكاسب، وهو أفضل أداء له في شهرين.
وقال متعاملون إن مؤشرات الأسهم الأوروبية لقيت دعما أيضا من بداية إيجابية لجلسة التداول في بورصة وول ستريت حيث سجل المؤشر داو جونز الصناعي مستوى قياسيا مرتفعا.
وجاءت قطاعات السيارات والمصارف والتعدين في مقدمة الرابحين مع استمرار المستثمرين في التركيز على آمال بأن أحدث الطلقات في الحرب التجارية بين واشنطن وبكين قد تدفع النزاع نحو حل.
وارتفع سهم "ريو تينتو للتعدين" نحو 1.8 في المائة بفضل برنامج لإعادة شراء الأسهم قيمته 3.2 مليار دولار.
وصعدت أسهم "إنمارسات" 3.5 في المائة بعد أن قالت شركة الأقمار الصناعية البريطانية إنها ستتعاون مع "باناسونيك أفيونيكس" اليابانية لإتاحة إنترنت النطاق العريض على متن رحلات شركات الطيران التجارية.
وفي طوكيو أغلق المؤشر نيكي للأسهم اليابانية دون تغير يذكر، وسط موجة صعود ممتدة لأسهم القطاع المالي قابلها جني أرباح بعد مكاسب كبيرة استمرت عدة أيام في السوق الأوسع نطاقا.
وزاد المؤشر نيكي القياسي 0.01 في المائة إلى 23674.93 نقطة، ليحافظ بالكاد على ارتفاعه لليوم الخامس.
ولم تشهد الأسواق أي تغير واضح بعد فوز متوقع لرئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في انتخابات رئاسة الحزب الحاكم.
وصعد المؤشر نيكاي 2.5 في المائة منذ بداية الأسبوع، بعدما صعد لأعلى مستوياته في ثمانية أشهر أمس الأول مواكبا التعافي في الأسهم العالمية.
وسجلت أسهم البنوك أداء قويا بدعم من ارتفاع العائد على سندات الخزانة الأمريكية في الآونة الأخيرة، مما دعم أسهم القطاع المالي في وول ستريت.
وصعد سهم مجموعة "سوميتومو ميتسوي" المالية 1.4 في المائة ومجموعة "ميتسوبيشي يو.إف.جيه" المالية 1.6 في المائة ومجموعة "ميزوهو" المالية 1.26 في المائة.
كما ارتفعت أسهم شركات التأمين حيث زاد سهم "طوكيو مارين هولدنجز" 0.5 في المائة و"سومبو هولدنجز" 1.2 في المائة، بينما صعد سهم "داي-ايتشي لايف هولدنجز" 1.7 في المائة.
وكان سهم "نينتندو" ضمن الأسهم الرابحة، حيث صعد 4.8 في المائة بعدما أطلقت الشركة منصة الألعاب الإلكترونية المدفوعة نينتندو سويتش أونلاين الأربعاء.
وتراجع سهم "نيشيماتسويا" تشين 4 في المائة بعدما خفضت الشركة المتخصصة في منتجات وملابس الأطفال والحوامل توقعاتها لصافي الأرباح في ستة أشهر حتى آب (أغسطس) إلى 2.06 مليار ين (18.37 مليون دولار) من 2.82 مليار ين. وزاد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.11 في المائة لينهي عند 1787.60 نقطة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية