أخبار اقتصادية- محلية

إلزام شركات الأغذية والمطاعم بوضع قائمة بالسعرات الحرارية نهاية العام

فيما تعهدت تسع شركات أغذية عالمية تعمل في السعودية من مصنعي وموردي المنتجات الغذائية لتقليل محتوى السكر والدهون في منتجاتهم، كشف لـ"الاقتصادية" الدكتور هشام الجضعي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء، عن إلزام الشركات والمطاعم والمقاهي وجميع المحال التي تسوق منتجات غذائية بوضع قائمة بـ"السعرات الحرارية" بنهاية عام 2018.
وقال الجضعي على هامش إطلاق الهيئة العامة للغذاء والدواء استراتيجية تنظيم الغذاء الصحي في الرياض البارحة الأولى، إن هناك عقوبات تنتظر غير الملتزمين ستكون بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات العلاقة كوزارة الشؤون البلدية والقروية، وأوضح، أن هناك لائحة فنية ملزمة تحدد معايير المطاعم والمقاهي التي ستُلزم بوضع السعرات الحرارية على قوائم الأغذية والمشروبات التي يتم تقديمها، وتوزع على جميع ذوي العلاقة والمهتمين.
وأضاف، أن استراتيجية تنظيم الغذاء الصحي تهدف إلى تخفيض محتوى المنتجات الغذائية من السكر والملح والدهون المشبعة والمتحوّلة، وتوعية وتهيئة مصنّعي ومستوردي المنتجات الغذائية لتخفيض محتوى منتجاتهم الغذائية من الملح والسكر والدهون المشبعة والمتحوّلة، ووضع السعرات الحرارية في قوائم المطاعم والمقاهي، وتحديد الاستهلاك والاحتياج اليومي من السعرات الحرارية للفرد من خلال مسح تغذوي وطني للتعرّف على الحالة التغذوية للمجتمع".
من جانبه، قال الدكتور توفيق الربيعة وزير الصحة رئيس مجلس إدارة الهيئة إن التطور الصناعي والتكنولوجي أوجد نوعية جديدة من الحياة المهنية والوظيفية؛ أسهمت في قلة الحركة بين أفراد المجتمع وتغيير العادات والنظم الغذائية.
وتابع "عرفت أهمية الوقاية وأثرها في الصحة بشكل أكبر عندما عملت في وزارة الصحة"، لافتا إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء تقوم بمبادرات رائعة لتقليل نسبة السكر والملح والدهون في المنتجات الغذائية. بدوره، أوضح الدكتور محمد السيف مدير برنامج الغذاء الصحي في الهيئة العامة للغذاء والدواء، أن استراتيجية تنظيم الغذاء الصحي تهدف إلى تحسين القيمة التغذوية للمنتجات الغذائية ورفع مستوى الوعي، لتعزيز أنماط التغذية الصحية في المجتمع بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة.
وقال إنه "تم الاتفاق على وضع حد أعلى للدهون المتحوّلة في المنتجات الغذائية حيث لا تتجاوز نسبتها في الزبدة والسمنة والزيوت النباتية 2 في المائة، وألا تتجاوز 5 في المائة في المنتجات الغذائية الأخرى".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية