منوعات

اقتراب الإعصار "فلورنس" من الساحل الشرقي للولايات المتحدة واجلاء 1.7 مليون مواطن

أعلن المركز الأميركي للأعاصير أن الإعصار فلورنس الذي يتقدم باتجاه الساحل الشرقي للولايات المتحدة خسر بعضا من قوته ليل الأربعاء وتراجع درجة واحدة إلى إعصار من الفئة الثانية، محذّرا في الوقت نفسه من أن العواصف والأمطار التي سيتسبب بها الإعصار ستخلف أضرارا جسيمة.
وقال المركز في أحدث نشرة عن سير الإعصار إن "فلورنس هو الآن إعصار من الفئة الثانية على سلّم سافير-سيمبسون" الذي يتألف من خمس فئات تصاعدية، مشيراً إلى أن الإعصار سيصطحب معه رياحاً تصل سرعتها إلى 175 كلم/ساعة.
ومع اقتراب فلورنس من الساحل الشرقي للولايات المتحدة يواصل سكان المناطق المهددة استعداداتهم لمواجهة الرياح العاتية والأمطار الغزيرة التي سيتسبب بها.
وأصدرت السلطات أوامر إجلاء 1.7 مليون شخص في ولايات ساوث كارولاينا ونورث كارولاينا وفرجينيا، حيث ان هذه الولايات الثلاث هي المهددة أكثر بالإعصار فلورنس الذي يتقدم نحو غرب وشمال غرب البلاد بسرعة تبلغ 26 كلم في الساعة ويتوقّع أن يصل مساء اليوم إلى السواحل الأمريكية بحسب تحديثات المركز الوطني للأعاصير.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات