اتصالات وتقنية

"فيسبوك" تراهن على خدمة "ووتش" لمنافسة "يوتيوب" في مجال بث ملفات الفيديو

قررت شبكة التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم إطلاق منصة لبث وتبادل ملفات الفيديو لتحدي سيطرة موقع "يوتيوب" المملوكة لشركة خدمات الإنترنت العملاقة "جوجل" على هذه السوق. تحمل منصة "فيسبوك" الجديدة اسم "فيسبوك ووتش" وهي متاحة الآن في مختلف دول العالم تقريبا. وبحسب رسالة لشبكة "فيسبوك" على الإنترنت، فإن خدمة "ووتش" متاحة في الولايات المتحدة منذ العام الماضي وهي عبارة عن موقع إنترنت يبث ملفات الفيديو بناء على طلب المستخدم وهو ما يعني انها تجعل مشاركة المستخدمين "جوهر الخدمة"، من خلال تسهيل مشاركة وتبادل ملفات الفيديو على موقع "ووتش" مع الأصدقاء والمستخدمين الآخرين. في الوقت نفسه فإن منتج ملفات الفيديو التي يتم بثها عبر موقع "ووتش" سيحصل على 55% من حصيلة الإعلانات التي يتم بثها مع الملف، في حين تحصل شركة "فيسبوك" على 45% من الحصيلة. وذكرت تقارير أن "فيسبوك" تجري محادثات مع شبكات التلفزيون الكبرى من أجل إنتاج مواد أصلية ليتم بثها مباشرة على موقع "ووتش". وذكرت "فيسبوك" التي تضم ملياري مستخدم على شبكة التواصل الاجتماعي الخاصة بها، أنها تريد جعل مشاهدة ملفات الفيديو أكثر شخصية وتشجيع العائلات والأصدقاء على مشاهدة الفيديوهات ومناقشة المحتوى معا. كما تقدم منصة "ووتش" استطلاعات الرأي والمسوح والتي تتيح للمستخدمين توجيه الخدمة أيضا إلى جانب ألعاب الفيديو لجذب المزيد من المستخدمين الجدد. وقال "فيدجي سيمو" رئيس قطاع الفيديو في "فيسبوك" إن حوالي 50 مليون شخص يشاهدون فيديوهات "ووتش" لمدة دقيقة واحدة على الأقل شهريا، في حين زد إجمالي الوقت الذي يقضيه مستخدمو ووتش حاليا بمقدار 14 مثل مقارنة ببداية العام الحالي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية