أخبار اقتصادية- محلية

إمهال المصنعين والمستوردين لوضع بطاقة المنتجات الغذائية حتى نهاية 2019

منحت الهيئة العامة للغذاء والدواء، مهلة للمصنعين والمستوردين داخل المملكة لوضع البيانات على بطاقة المنتجات الغذائية حتى نهاية العام المقبل 2019، قبل تطبيق الإجراءات النظامية على المخالفين.
وتشمل قائمة الحقائق الغذائية محتوى المنتج من الطاقة، الدهون المشبعة، الدهون المتحولة، الكولسترول، مجموع الكربوهيدرات ومنها السكر والملح ( صوديوم)، البروتين والألياف الغذائية، أما البطاقة الغذائية فهي الملصق الخارجي لعبوات المنتجات الغذائية وتشمل المكونات التي يحتوي عليها المنتج الغذائي.
كما تشمل البطاقة الغذائية، الإضافات الغذائية مثل الألوان، والنكهات، والمواد الحافظة التي يحتوي عليها المنتج الغذائي، حيث تساهم في تحسين الخواص ورفع القيمة الغذائية للمنتج والمحافظة على الغذاء في ظروف النقل والتخزين.
وعدد من المنتجات قد تحتوي على مكونات لا تتناسب مع البعض كالحوامل والمرضعات والأطفال ومرضى القلب والرياضيين أثناء ممارسة الرياضة، فوجود هذه العبارات يسهم في تلافي الاستخدام الخاطئ لمثل هذه المنتجات، مثل زيادة الكمية المستهلكة إلى 40 جراما في اليوم من المنتجات الغذائية المحتوية على السوريتول أو الزيليتول وآثارها وما تسببه.
وأبلغت الهيئة العامة للغذاء والدواء، الجهات ذات العلاقة من مستوردي ومصنعي المواد الغذائية للالتزام والتقيد بوضع البيانات على بطاقة المنتجات الغذائية طبقا لما ورد في اللائحة الفنية السعودية المحدثة و الخاصة بـ"اشتراطات البيانات التغذوية على البطاقة" التي تتضمن متطلبات البيانات الإيضاحية التغذوية الواجب كتابتها على بطاقة المنتجات الغذائية.
وأوضحت الهيئة العامة للغذاء والدواء أنها ستمنح المستوردين والمصنعين داخل المملكة مهلة حتى نهاية العام المقبل 2019، وبعدها ستتخذ الإجراءات النظامية في حالة عدم الالتزام بالتعليمات.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية