أخبار الشركات- عالمية

المفوضية الأوروبية توافق على صفقة استحواذ "أبل" على تطبيق "شازام" للموسيقى

أعلنت المفوضية الأوروبية، اليوم الخميس، موافقتها على صفقة الاستحواذ المقترحة على التطبيق البريطاني الشهير "شازام" من جانب شركة الإلكترونيات الأمريكية العملاقة "أبل"، وذلك بعد التحقيق الذي أجرته المفوضية بشأن المخاوف من أن يؤدي هذا الاندماج إلى تقليل الخيارات المتاحة للمستخدمين في خدمات البث.
كان عملاق التكنولوجيا الأمريكي "أبل" قد توصل إلى الصفقة في كانون أول /ديسمبر الماضي. وعلى الرغم من أنه لم يجر الكشف عن سعر صفقة الاستحواذ، فإن صحيفة "فاينانشيال تايمز" البريطانية ذكرت في ذلك الوقت أن سعر الصفقة بلغ حوالي 400 مليون دولار.
وفي نيسان/أبريل الماضي فتحت المفوضية وهي الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، تحقيقا في الصفقة معربة عن قلقها من أن صفقة الاستحواذ على تطبيق "شازام" قد تسمح لشركة "أبل" بالحصول على بيانات حساسة من الناحية التجارية، واستهداف عملاء الشركات المنافسة، وذلك بهدف إجبارهم على التحول باتجاه خدمة البث الموسيقي الخاصة بالشركة العملاقة " أبل ميوزيك".
وقالت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون المنافسة مارجريت فيستاجر اليوم الخميس إنه بعد "تحليل دقيق لبيانات مستخدمي وموسيقى تطبيق شازام، اكتشفنا أن استحواذ أبل عليه لن يقلص المنافسة في سوق بث الموسيقى الرقمية".
وأشارات المفوضية إلى أن وصول "أبل" إلى "بيانات مستخدمي "شازام" لن يزيد قدرة أبل على استهداف عشاق الموسيقى وأن هذا الاندماج لن يمنح أبل أي ميزة كبيرة في جذب المزيد من العملاء الجدد عبر تطبيق شازام.
وكان الاتحاد الأوروبي قد كشف عن تقييمه الأولي لصفقة الاستحواذ في شباط/ فبراير، بعد طلب خمس دول من الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى أيسلندا والنرويج ، على الرغم من أن عملية الاستحواذ لم تستوف الحد الأدنى لحجم الاعمال الذي يُلزم الشركات بإبلاغ المفوضية بأي صفقة استحواذ.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية