الرياضة

الحميد: الكيانات الكبيرة ستستثمر التمور في الرياضة

أكد عبدالعزيز الحميد رئيس الغرفة التجارية في القصيم أن استثمار التمور بجانب الرياضة يعد فرصة اقتصادية تظهر هذا المنتج الوطني في المحافل العالمية، حيث النخلة ومنتجاتها أحد الاهتمامات عبر رؤية 2030، وقال "هذا يجعلنا جميعا أمام تحد كبير نحو تنميتها وتعزيزها اقتصاديا، وهناك صعوبات تواجه الاستثمار حيث إن جميع من يعمل في التمور أشبه ما يكون بعمل فردي "كيانات فردية".
وأضاف خلال الأمسية الرياضية أمس على هامش مهرجان عنيزة للتمور 39 الذي تنظمه الغرفة التجارية "لتجاوز الصعوبات واستثمار هذا المنتج في الرياضة يجب أن يكون هناك كيانات كبيرة كالشركات والمؤسسات المتخصصة التي تهتم به وتعرضه على الجمهور الرياضي في أنحاء العالم، ونحن في القصيم نعمل على تأسيس شركة القصيم للتمور برأسمال مليار ريال بتوجهيات من الدكتور فيصل بن مشعل أمير القصيم، وسترى النور قريبا".
من جهته، أشار نزار بن حمد المشرف العام إلى أن المهرجان لا يقتصر على الجانب الإقتصادي إنما تتعدد أهدافه ومن أبرزها المشاركات المجتمعية ومنها إقامة الأمسية التي تناقش شؤون الرياضة. بينما أوضح عبدالعزيز السناني مدير مكتب رياضة القصيم أن الرياضة في القصيم تشهد تطورا ملحوظا بفضل متابعة أمير المنطقة وحرصه على أن يكون لأنديتها وشبابها نصيب من التميز.
وبين فهد السليم محافظ عنيزة السابق، أن من أهم شروط نجاح اللاعب أن يكون منضبطا وحريصا على استثمار الفرص التي تبرز نفسه وتحقق أهدافه.
من جانبه، أكد محمد الموسى رئيس غرفة عنيزة أن الغرفة وخلال تنظيمها لمهرجان عنيزة للتمور في نسخته 14 استطاعت تطبيق المسؤولية الاجتماعية عبر أكثر من برنامج.
من جهته، أفاد سليمان البادي رئيس نادي العربي أن الأخير ليس مجرد ناد رياضي إنما يهتم ببناء المسؤولية الاجتماعية وتعزيز الأدوار المناطة بها وهذا أصبح مشاهدا حيث تخرج أكاديمية عبدالوهاب القرعاوي سنويا مئات الطلاب الذين اكتسبوا مهارات مختلفة تساعدهم على خدمة وطنهم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة