الناس

الكويت .. دورة جديدة من «ليالي مسرحية كوميدية» تدشنها «الأرجوحة»

انطلقت الدورة الرابعة من مهرجان ليالي مسرحية كوميدية في الكويت، البارحة الأولى، على مسرح الدسمة بحضور عدد من الفنانين وصُناع المسرح من بينهم الممثل داود حسين؛ الذي كرّمه المهرجان.
وعرض المهرجان في الافتتاح مسرحية "الأرجوحة" من تأليف ندين جمال؛ وإخراج نصار النصار.
ويشمل برنامج المهرجان أربعة عروض، هي: "وحش الفردوس" من إعداد وإخراج علي البلوشي؛ و"مشروع صغير" من تأليف وإخراج سامي بلال؛ و"دربج خضر" من إخراج خالد الراشد؛ و"صالح يعود" من تأليف وإخراج نادية القناعي.
وقال بدر الدويش؛ الأمين العام المساعد لقطاع الفنون في المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، إن العروض المقدمة في المهرجان، اُختيرت من خلال لجنة أكاديمية متخصصة من إدارة المسارح الأهلية والقطاع الخاص، لما لأهمية المهرجان من مكانة.
ويقدم كل عرض من العروض المشاركة لمدة يومين متتاليين على مسرح الدسمة حتى التاسع من أيلول (سبتمبر) الجاري.
وقال مدير المهرجان طارق دهراب؛ إن العروض المقدمة تهدف إلى رسم الابتسامة وزرع الفرح بين الجمهور.
وأضاف، أن المهرجان أفرز نخبا مسرحية كويتية كوميدية ومجموعة من المواهب الواعدة التي دشنت إبداعات في المسرح الكويتي المعاصر وأخذت حيزا كبيرا من الإعجاب الجماهيري.
يذكر أن المهرجان العام الماضي شهد ليلة غير تقليدية، حيث وقف الجميع “دقيقة صمت” تقديرا للفنان العملاق الراحل عبدالحسين عبدالرضا، في حين استذكر رفاق الدرب مآثر الكاتب المسرحي الكبير محمد الرشود، ليحظى شخصية المهرجان الفنان طارق العلي بحفاوة بالغة، ولكن من دون تكريم.
وقدم شخصية المهرجان الفنان طارق العلي اعتذارا شفهيا أمام الملأ للفنانة القديرة حياة الفهد، على خلفية توتر العلاقة بينهما في الفترة الماضية، الأمر الذي لاقى استحسان الجمهور، وحظي بإشادة الجميع من مسؤولين وفنانين وجمهور.
وأكد العلي خلال كلمته الارتجالية التي ألقاها من فوق خشبة المسرح، أن الخلافات بين الفنانين موجودة، ففي الوقت الذي فقدنا فيه (العم بوعدنان) حمدنا الله على سلامة الفنانين الآخرين، مثل محمد جابر وإبراهيم الصلال ومريم الصالح”.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس