أسواق الأسهم- الخليجية

تداولات ضعيفة للأسهم الخليجية قبل العيد .. ودبي ترتفع بعد خسائر 9 أيام

تباين أداء الأسهم الخليجية أمس رغم سيطرة التداولات الضئيلة عليها قبيل عطلة عيد الأضحى، إذ ارتفعت دبي بعد خسائر تسع جلسات متتالية، فيما أنهت البحرين تعاملات على ارتفاع مدفوعة بقطاع البنوك.
ووفقا لـ"رويترز" زاد مؤشر سوق دبي 0.4 في المائة إلى مستوى 2815.79 نقطة، في تعاملات من بين الأقل حجما هذا العام، بعدما تراجع 5.9 في المائة على مدى التسع جلسات السابقة. وارتفع سهم بنك الإمارات دبي الوطني 2.3 في المائة. وشهدت سوق الإمارة صعود 17 سهما وانخفاض تسعة أسهم.
وتصدر قطاع السلع الاستهلاكية الارتفاعات بنسبة 2.1 في المائة، بفعل صعود سهم دي إكس بي 3.34 في المائة لـ0.35 درهم، كما ارتفع قطاع البنوك 1.12 في المائة مع ارتفاع سهم الإمارات دبي الوطني 2.25 في المائة لـ9.1 درهم، ودبي الإسلامي 0.2 في المائة بالغاً 5.01 درهم.
وارتفع قطاع العقارات 0.52 في المائة مع صعود سهم دريك آند سكل 1.09 في المائة لـ0.465 درهم، وارتفاع سهم أرابتك القابضة وداماك العقارية وإعمار 1.04 في المائة، و0.96 في المائة، و0.80 في المائة على الترتيب.
وهبطت قيمة التداول إلى 39.88 مليون درهم مقابل 150.65 مليون درهم فيما تراجعت الأحجام لتصل إلى 34.16 مليون سهم مقابل 76.52 مليون سهم.
وتصدر التداولات من حيث السيولة سهم إعمار العقارية بنحو 9.93 مليون درهم، فيما تصدر قائمة الكميات سهم سلامة للتأمين بنحو 7.08 مليون سهم.
وهبط مؤشر أبوظبي 0.5 في المائة مستوى 4884.92 نقطة، متأثراً بقطاع العقار والاتصالات والبنوك.
وتصدر التراجعات قطاع السلع الاستهلاكية بنسبة 4.79 في المائة بضغط من سهم أغذية بنسبة 5.24 في المائة.
وانخفض بالمؤشر قطاع العقار الذي هبط بنسبة 0.86 في المائة بعد أن تراجع سهم إشراق بنسبة 1.67 في المائة. وانخفض قطاع الاتصالات بنسبة 0.59 في المائة بفعل هبوط سهم اتصالات المتراجع بالنسبة نفسها. وجرى التعامل على 19.35 مليون سهم وبقيمة 31.19 مليون درهم.
وبخلاف معظم أسواق الأسهم الخليجية، تحركت بورصة أبوظبي داخل نطاق ضيق، ويعتقد كثير من مديري الصناديق أن أسواق الأسهم الخليجية تجاوزت الأزمة التركية بشكل أفضل من معظم الأسواق الناشئة الأخرى نظرا لربط عملاتها بالدولار وارتفاع أسعار النفط هذا العام، ما مكن معظم اقتصادات المنطقة من تحقيق فائض في ميزان المعاملات الجارية.
وأنهت بورصة البحرين تعاملات أمس على ارتفاع مدفوعاً بقطاع البنوك. وبنهاية التعاملات ارتفع المؤشر العام بنسبة 0.04 في المائة الى مستوى 1347.98 نقطة، رابحاً خلالها 0.51 نقطة.
وزاد قطاع البنوك بنسبة 0.14 في المائة بدعم من سهم الأهلي المتحد بنسبة 0.75 في المائة. فيما تراجع قطاع الخدمات بنسبة 0.26 في المائة بفعل هبوط سهم بتلكو بنسبة 0.79 في المائة.
وتراجع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.2 في المائة في أقل حجم تعاملات خلال عدة سنوات. وهوى سهم الحديد والصلب المصرية 8.1 في المائة مسجلا أدنى إغلاق له في خمس سنوات.
وظلت معظم أسواق الأسهم العربية الأخرى مغلقة في عطلة بمناسبة عيد الأضحى.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية