تقارير و تحليلات

1.07 تريليون ريـال ودائع «بلا فوائد» في المصارف السعودية .. تشكل 65 %

ارتفعت قيمة ودائع المصارف السعودية المدرجة البالغ عددها 12 مصرفا إلى نحو 1.655 تريليون ريال بنهاية الربع الثاني 2018 مقارنة بـ 1.647 تريليون ريال بنهاية الربع الأول من العام 2018، مسجلة نموا نسبته 0.5 في المائة.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية" استند إلى القوائم المالية للمصارف السعودية، بلغت نسبة الودائع تحت الطلب "ودائع الحسابات الجارية" التي لا تعطي عمولات لأصحابها مثلما يحدث مع الودائع لأجل أو الودائع الادخارية، 64.9 في المائة من إجمالي الودائع بقيمة 1.074 تريليون ريال.
في حين بلغت قيمة الودائع الأخرى كالودائع الادخارية وودائع لأجل وغيرها، نحو 514.92 مليار ريال، تشكل 31.11 في المائة من مجموع الودائع بنهاية الربع الثاني 2018.
وفيما يتعلق بودائع المصارف، فقد تصدر "مصرف الراجحي" من حيث نسبة الودائع تحت الطلب من مجموع ودائعه بنحو 92.8 في المائة، إذ بلغت قيمة ودائعه تحت الطلب بنهاية الربع الثاني 2018 نحو 263.6 مليار ريال من إجمالي ودائعه البالغة نحو 283.94 مليار ريال، علما بأنه ثاني أعلى المصارف من حيث قيمة ودائعه.
وفي المرتبة الثانية، جاء "البنك الأهلي"، بقيمة ودائع تحت الطلب 237.05 مليار ريال مشكلة نسبة 76.7 في المائة من مجموع ودائعه البالغة نحو 309 مليارات ريال، علما بأنه أعلى المصارف السعودية من حيث قيمة الودائع كاملة.
وثالثا "ساب" الذي بلغت قيمة ودائعه تحت الطلب نحو 83.99 مليار ريال بنسبة 62 في المائة من إجمالي ودائع 135.39 مليار ريال، يليه "البلاد" بنسبة 59.9 في المائة، بقيمة ودائع تحت الطلب 30.39 مليار ريال من إجمالي 50.77 مليار ريال.
و"سامبا" جاء بودائع تحت الطلب 98.93 مليار ريال مشكلة نسبة 57.4 في المائة من إجمالي 172.33 مليار ريال، ثم "الفرنسي" بقيمة ودائع تحت الطلب 79.05 مليار ريال بنسبة 55.7 في المائة من إجمالي 141.94 مليار ريال.
في حين جاء "الجزيرة" بقيمة ودائع تحت الطب 27.29 مليار ريال بنسبة 53.9 في المائة من إجمالي 50.6 مليار ريال، و"الرياض" بقيمة ودائع تحت الطلب 80.9 مليار ريال بنسبة 53.3 في المائة من إجمالي ودائع 151.92 مليار ريال.
و"العربي" بقيمة ودائع تحت الطلب 66.22 مليار ريال، مشكلة نسبة 50.9 في المائة من إجمالي الودائع 130.3 مليار ريال، ثم "الإنماء" بنحو 45.17 مليار ريال ودائع تحت الطلب، مشكلة نسبة 50.6 في المائة من إجمالي ودائعه 89.34 مليار ريال.
أما "البنك الأول" فبلغت قيمة ودائعه تحت الطلب نحو 30.07 مليار ريال، مشكلة نسبة 42.5 في المائة من إجمالي ودائع 70.8 مليار ريال، و"الاستثمار" بقيمة ودائع تحت الطلب 25.13 مليار ريال، مشكلة نسبة 41.2 في المائة من إجمالي 61.03 مليار ريال.
وسجلت المصارف السعودية خلال الربع الثاني من العام الجاري أرباحا قدرها 12.64 مليار ريال، بمتوسط يومي قدره 138.9 مليون ريال يوميا بمعدل 5.8 مليون ريال في الساعة الواحدة، مقارنة بـ 11.32 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام السابق 2017 مسجلة نمواً نسبته 11.7 في المائة بما يعادل 1.32 مليار ريال.
وجاءت أرباح الربع الثاني 2018 أعلى أرباح فصلية في 11 عاما وتحديدا منذ الربع الأول 2008، بمتوسط يومي 138.9 مليون ريال و5.8 مليون ريال في الساعة الواحدة.
في حين بلغت أرباح المصارف للنصف الأول من العام الجاري 2018 نحو 25.153 مليار ريال مقارنة بـ 22.969 مليار ريال خلال الفترة نفسها من عام 2017، محققة نمواً نسبته 9.5 في المائة بما يعادل 2.184 مليار ريال.

*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات