تقارير و تحليلات

10.6 مليار ريال فائض تمويل العجز في ميزانية السعودية خلال النصف الأول

حققت السعودية فائضا في التمويل عن عجز ميزانية النصف الأول بنحو 10.6 مليار ريال، من الممكن أن تستفيد الحكومة منه مستقبلا، إذ بلغ حجم التمويل 52.3 مليار ريال مقابل 41.69 مليار للعجز.
وتراجع العجز في الميزانية العامة للحكومة السعودية خلال الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 84 في المائة، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، فيما انخفض إجمالي العجز للنصف الأول بنسبة 43 في المائة مقارنة أيضا بالفترة نفسها من العام السابق.
ووفقا لرصد وحدة التقارير في صحيفة الاقتصادية استند إلى بيان وزارة المالية للربع الثاني، فقد بلغت نسبة العجز خلال النصف الأول من التمويلات 79.8 في المائة، ليصل الفائض في التمويل نحو 10.576 مليار ريال.
وفي الربع الأول، بلغ العجز نحو 34.33 مليار ريال، في حين بلغت التمويلات نحو 40.19 مليار ريال، لتبلغ نسبة العجز إلى التمويلات 85.4 في المائة.
أما في الربع الثاني 2018، بلغت تمويلات الحكومة نحو 12.07 مليار ريال، ذهب منها فقط نحو 61 في المائة لسد العجز في ميزانية الربع الثاني 2018 البالغ نحو 7.36 مليار ريال.
وارتفعت الإيرادات غير النفطية في ميزانية النصف الأول بنسبة 49 في المائة، لتبلغ 141.7 مليار ريال مقابل 95 مليار ريال في الفترة نفسها من العام الماضي بزيادة 46.8 مليار ريال، في حين الإيرادات كاملة (النفطية وغير النفطية) بلغت 439.85 مليار ريال.
وبلغ مجموع الإيرادات للربع الثاني فقط 273.59 مليار ريال، مسجلة ارتفاعا بنسبة 67 في المائة عن الربع المماثل من العام الماضي، منها إيرادات غير نفطية 89.4 مليار ريال، ونفطية 184.2 مليار ريال بنسبة نمو 82 في المائة مقارنة بالربع المماثل.

*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات