أخبار اقتصادية- محلية

إطلاق تقنية الجيل الـ 5 تجاريا منتصف 2019

كشف لـ "الاقتصادية" المهندس ماجد المزيد؛ نائب محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات للتقنية والبنية التحتية، أن الإطلاق التجاري لتقنية الجيل الخامس يتوقع حسب التنسيق مع مقدمي الخدمة أن يكون في النصف الثاني من العام المقبل.
وأكد المزيد، أن الهيئة تعمل على تقديمها في أسرع وقت، إذ بدأ المصنعون بالتنسيق مع مقدمي الخدمة في وضع المحطات القاعدية لتقديم خدمات الجيل الخامس، علاوة على إتاحة الطيف الترددي الذي يمكن الشركات المقدمة للخدمة من خلاله العمل على تقنية الجيل الخامس.
وأوضح، أن الإطلاق التجاري لتطبيقات الجيل الخامس حسب التوقعات العالمية لها سيكون في 2020 وأن المملكة اتخذت بعض الإجراءات التي تجعلها من الدول السباقة في تبني تقنيات الجيل الخامس، منها إنشاء فريق على المستوى الوطني برئاسة الهيئة ومشاركة مقدمي خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات ومجموعة من أكبر مصنعي أجهزة الاتصالات وتقنية المعلومات وجهات أكاديمية.
وبحسب المزيد، فإن الفريق الوطني من شأنه دعم تقنية الجيل الخامس خاصة فيما يتعلق بالبنية التحتية، لافتا إلى أنه من هذا الفريق انبثق فريقان، الأول يعنى بالطيف الترددي وفريق آخر يعنى بالتطوير.
وفيما يخص فريق الطيف الترددي، بين أن المملكة قامت بتخصيص ترددات بشكل مؤقت لمقدمي خدمات الاتصالات في النطاقات 3.4 إلى 3.8 جيجا هرتز، إضافة إلى استهداف النطاقات من 3.8 إلى 4.2 جيجا هرتز.
وأشار إلى أن الهيئة استقبلت 900 طلب لمقدمي خدمات الطيف الترددي للجيل الخامس، وعملت على تحليلها وبحثها وتوفير المواقع لعمل التجارب لمقدمي الخدمات، كما منحت تراخيص طيف ترددي مؤقتة لمقدمي خدمات الاتصالات.
وبهذا الخصوص عملت الهيئة على تسهيل استيراد الأجهزة الخاصة بالجيل الخامس والتنسيق مع عديد من الجهات الحكومية والخاصة وتعريفها بخدمات الجيل الخامس ليقوموا بالتنسيق مع مقدمي خدمات الجيل الخامس لاستيعاب الخدمات التي يمكن تقديمها للجيل الخامس.
وبخصوص استعدادات الهيئة لموسم الحج، بين المزيد أن الهيئة تعمل على التأكد من جاهزية البنية التحتية إضافة إلى التأكد من إعداد الخطط التشغيلية لمقدمي الخدمة وخطط استعادة الخدمة في حالة الطوارئ بالتنسيق مع الجهات المعنية.
وبيّن أن هناك ست فرق ميدانية تعمل في فترة الحج للتأكد من أداء مقدمي خدمات الاتصالات وتقنية المعلومات، واستحدثت الهيئة لحج هذا العام فريق عمل ميداني يشرف على مراكز البيع والتأكد من أن البيع يسير وفق الأنظمة، للتأكد من عدم وجود أي تداخلات بالطيف الترددي وتقديم الخدمات بجودة عالية.
وقال المزيد، "إن الهيئة منحت ترددات إضافية بنسبة 25 في المائة لمقدمي خدمات الاتصالات في حج هذا العام، ما يعمل على زيادة سرعة الإنترنت".
وأشار إلى توفير القيادة الدعم الكامل وغير المحدود لتأسيس بنية تحتية ضخمة في مكة المكرمة والمدينة المنورة؛ إذ يوجد ما يقارب 16 ألف محطة قاعدية منها خمسة آلاف محطة تقريبا تعمل بتقنيات الجيل الرابع، وذلك بزيادة قدرها 15 في المائة في سعات شبكات الاتصالات مقارنة بالموسم الماضي، وأكثر من 3000 نقطة وصول لشبكة الواي فاي، إضافة إلى توفير أكثر من 460 نقطة بيع لخدمة ضيوف الرحمن.
وبين أنه سيكون لعرض النطاقات الترددية الإضافية التي خصصتها الهيئة أخيراً لمقدمي الخدمة بمقدار 80 ميجا هرتز أثر ملحوظ في زيادة سرعات الإنترنت خلال موسم الحج، كما ستتم متابعة أداء وجودة خدمات الاتصالات ميدانياً من خلال فرق ميدانية تعمل في فترة الحج للتأكد من أداء مقدمي الخدمات.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية