خدمات اعلامية

«بوبا العربية» تشارك في تحدي «هاكاثون الحج 2018» لدعم جهود المملكة في خدمة الحجاج

شاركت "بوبا العربية" للتأمين التعاوني، "كشريك صحي" في تحدي "هاكاثون الحج 2018"، أكبر تجمع للمطورين والمبرمجين في العالم، الذي نظمه الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز في مدينة جدة أخيرا، لدعم جهود الدولة في خدمة حجاج بيت الله الحرام، باستقطاب العقول الرائدة في مجال البرمجة، وابتكار الحلول التقنية المتطورة للمساهمة في إثراء وتحسين تجربة ملايين الحجاج، الذين يتوافدون إلى المملكة سنويا.
تأتي مشاركة "بوبا العربية" في هذا الحدث الوطني الكبير انطلاقا من دورها الرائد في التواصل والتفاعل مع مختلف الفعاليات الوطنية الكبرى التي تستضيفها المملكة، باعتبارها جزءا فاعلا في دعم مسيرة الاقتصاد الوطني، وتحقيق "رؤية المملكة 2030" الهادفة إلى إنشاء مجتمع حيوي وأفضل نمط حياة صحي وسليم، ورفع الطاقة الاستيعابية لاستقبال عدد أكبر من الحجاج والمعتمرين، وجعل رحلة الحج سهلة وميسرة. حيث تتطلع المملكة إلى استقبال نحو ستة ملايين حاج و30 مليون معتمر بحلول 2030.
وقال المهندس علي شنيمر الرئيس التنفيذي لتطوير الأعمال في شركة "بوبا العربية"، "مشاركة "بوبا العربية" في هذا التحدي الوطني المهم، تهدف إلى تعزيز الشراكة والتعاون مع الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، لدعم جهوده في تحفيز الشباب والشابات في الجانب التقني، وتشجيع المناخ الابتكاري في المملكة للوصول إلى حلول تقنية متطورة تسهم بفاعلية في إثراء تجربة الحجاج وتساعدهم على أداء مناسكهم بطريقة سلسة ومريحة. وتحرص "بوبا العربية" على التعاون مع مختلف الجهات الحكومية وفي القطاع الخاص لدعم الكوادر الوطنية لإعداد جيل متميز من الشباب السعودي ليكونوا جزءا من التحول الرائع الذي تشهده المملكة حاليا.
وقامت "بوبا العربية" أثناء مشاركتها في تحدي "هاكاثون الحج 2018" عبر "الصالة الصحية" بالاطمئنان على صحة المشاركين، تضمنت إجراء فحوصات طبية أساسية، وفحوصات أمراض السكري وضغط الدم وفحص النظر والأسنان، وتقديم توجيهات ونصائح قيمة في مجال الصحة العامة، إضافة إلى إرشادات النظام الغذائي الصحي، وممارسة الرياضة من خلال تمارين اللياقة البدنية، فضلا عن استعراض جهود الشركة في تسخير التقنية لخدمة الأعضاء بتطوير خدماتها الإلكترونية وإطلاق المنصات الرقمية.
ويعتبر "هاكاثون الحج 2018" أكبر تجمع للمطورين والمبرمجين في العالم، بمشاركة نحو 3.000 مطور ومطورة تم اختيارهم من 50 دولة حول العالم من بين أكثر من 20.000 شخص قاموا بالتسجيل في هذا التحدي الذي نجح في تحطيم الرقم القياسي في "موسوعة جينيس" لأكبر "هاكاثون" في العالم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من خدمات اعلامية