ثقافة وفنون

الشارع الرئيسي

سنكلير لويس (1885 - 1951) من أسطع نجوم الولايات المتحدة في عالم الادب: ولد في اليوم السابع من شهر شباط عام 1885 بمدينة سوكسنتر التابعة لولاية مينيسوتا، وقد حظي بجائزة نوبل عام 1930، توفي في الحادية والستين من عمره بإحدى المصحَّات الإيطالية، حيث كان يعالج من مرض خطير ألمَّ به خلال الفترة الأخيرة من حياته.. وعملاً بوصيَّته أُحرق جثمانه ونقل رماده إلى مسقط رأسه كي يستقر نهائياً في قلب الأرض التي بلغ من شدة تعلقه بها أن اختارها مسرحاً للجانب الأكبر من مؤلفاته. فقرية جوفر ﭘريري التي اختارها سنكلير لويس مسرحاً لرواية «الشارع الرئيسي» لم تكن في الواقع سوى الصورة الحية لجميع البلدان المنتشرة في منطقة الولايات الوسطى.. فهي القرية الحائرة بين الريف والحضر.. التي جردها التطور من خصائص الحقل دون أن يمنحها خصائص المدينة، ففقدت عبير الزرع قبل أن تستنشق دخان المصنع، وخضعت لتقاليدَ زائفةٍ «يختنق فيها العالم الأصيل وينتعش المدَّعي ودجَّال السياسة».
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من ثقافة وفنون