الرياضة

تجار التجزئة والفنادق في روسيا أبرز الرابحين من كأس العالم

أسرت كأس العالم لكرة القدم قلوب الروس بأكملهم لمدة شهر وبدت بمثابة هدية من السماء لصناعة الجعة والخدمات الفندقية بينما حدت من الانفاق على بعض البنود المكلفة للغاية وقللت التداول في الأسواق المالية. والى جانب السلع المعتادة لجماهير كرة القدم وهي الجعة والمقرمشات زادت البطولة وبشكل كبير من الطلب على القروض والاجهزة الالكترونية وتحديدا شاشات التلفزيون والهواتف الذكية. وفي غضون ذلك سيرحب تجار السيارات الروس بنهاية البطولة بعد غد الاحد عقب تراجع المبيعات الشهر الماضي. وهون الاقتصاديون من التأثير المباشر لكأس العالم وتوقعوا ان يكون هامشيا ولا يمتد لكافة القطاعات بنفس المستوى.

وجذبت البطولة التي انطلقت في 14 يونيو وستنتهي بلقاء فرنسا أمام كرواتيا في النهائي غدا الاحد أكثر من 700 ألف مشجع اجنبي قدموا الى روسيا واكتظت بهم شوارع 11 مدينة مستضيفة جنبا الى جنب مع السكان المحليين. وشهدت موسكو زيادة بنسبة 60% في السياحة الاجنبية وهو ما يدفع العدد الاجمالي لزائري العاصمة الروسية خلال كأس العالم الى 3 ملايين وفقا لما قاله نيكولاي جولييف رئيس هيئة السياحة والرياضة في موسكو. وكافة هؤلاء كانوا بحاجة للاقامة وان يظلوا في حالة انتعاش. وداخل الاستادات كان المشجون الروس هم الذين ينفقون بشكل أساسي وذكرت شركة فيزا اليوم ان الروس انفقوا 12 مليون دولار في اول 4 أسابيع من البطولة.

وذكرت سلسلة متاجر بيريكريستوك وهي جزء من مجموعة اكس 5 لتجارة التجزئة الروسية "مبيعات الجعة والمشروبات غير الكحولية والمقرمشات زادت بشكل واضح في أول أسبوعين لكأس العالم". وفي بعض المدن المستضيفة والبعض منها لم تشاهد مثل هذا العدد الكبير من السائحين اندفعت الجماهير صوب المقاهي والحانات واستنفذت مخزونات الجعة التي وصلت الى مستويات منخفضة بشكل مثير للقلق. وذكرت شركة كافيكو، وهي شركة اقراض عن طريق الانترنت ان عدد زبائنها ارتفع لاكثر من الربع خلال الشهر الماضي مع حصول الناس على قروض لشراء تذاكر رحلات الى المدن المستضيفة لكأس العالم. واضاف كافيكو ان هناك زيادة في الطلب على القروض لشراء اجهزة لمتابعة المباريات. كما زادت مبيعات اجهزة التلفزيون والهواتف الذكية بواقع 20% في فترة مايو يونيو الماضيين مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي وفقا لما ذكرته مجموعة ام.فيديو الدورادو الروسية الرائدة في مجال نتوزيع الاجهزة الالكترونية. وقال نيكيتا لوماكين الرئيس التنفيذي لشركة كافيكو "كرة القدم تمثل رغبة بالنسبة لكافة الجماهير الفاعلة والتي تدفعهم للمزيد من الاقتراض".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة