أخبار اقتصادية- محلية

21.6 ألف موظف سعودي في القطاع الخاص يتقاضون 1500 ريال

بلغ عدد الموظفين السعوديين العاملين في القطاع الخاص الذين لا تتجاوز رواتبهم 1500 ريال نحو 21644 موظفا، خلال الربع الأول من عام 2018.
وبحسب إحصائية حديثة اطلعت عليها "الاقتصادية" في المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، فقد سجل العاملون في منطقة الرياض النسبة الأكبر ممن يتقاضون هذا الراتب بنحو 42 في المائة، وبعدد يقارب 9114 موظفا، أما المنطقة الشرقية بـ 1788 موظفا، تليها مكة المكرمة بـ 1691 سعوديا.
ويقدر عدد الموظفين السعوديين المسجلين في "التأمينات" الذين لا تتجاوز رواتبهم 1500 ريال في منطقة القصيم نحو 1194 موظفا، تليها منطقة عسير بوجود 825 موظفا، تليها المدينة المنورة بـ781 موظفا.
فيما بلغ عدد السعوديين الذين يقاضون 1500 ريال في تبوك 487 موظفا، تليها جازان بـ 269 موظفا سعوديا.
ودعت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية المشتركين السعوديين الذين كانوا يعملون في القطاع الخاص أو في القطاع الحكومي الخاضعين لنظام التأمينات الاجتماعية وتركوا العمل وبلغوا سن الستين أو من كان عاجزاً أو أفراد عائلات من توفي منهم للتأكد من وجود مستحقات تأمينية لم يتقدموا بطلب صرفها.
ووفرت المؤسسة لعملائها خدمة للاستعلام عن أسماء من لهم مستحقات تأمينية ولم يتقدموا بطلب الصرف من خلال موقعها الإلكتروني، داعية من لهم مستحقات من مستفيدين أو ورثتهم لمراجعة أقرب مكتب من مكاتب المؤسسة المنتشرة في مناطق المملكة لاستكمال صرف تلك المستحقات بعد التأكد من وجود أسمائهم ضمن قائمة المستفيدين.
وكانت المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية قررت الموافقة على إدخال تعديلات وإضافات على لائحة التسجيل والاشتراكات لنظام التأمينات الاجتماعية، حيث تشمل أن يصبح بدل السكن النقدي الذي سيتم تسجيله في نظام التأمينات الاجتماعية وفق القيمة المتفق عليها بين صاحب العمل والمشتري، وأن يكون شهر الاشتراك هو الشهر الميلادي الذي يدفع عنه الاشتراك.
وذلك إضافة إلى أن تكون الاشتراكات التي يؤديها صاحب العمل وتلك التي تقتطع من أجور المشتركين خلال السنة على أساس كامل أجر الاشتراك المتفق عليه المستحق في كانون الثاني (يناير) من كل سنة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية