أسواق الأسهم- العالمية

البورصة المصرية تخسر 5.8 مليار جنيه ومؤشرها الرئيسي يتراجع عند الإغلاق

شهدت البورصة المصرية أداء متبايناً لمؤشراتها لدى إغلاق التعاملات في أول جلسات شهر رمضان وسط عمليات بيع متزايدة من جانب الأجانب والمستثمرين الأفراد المصريين في مقابل عمليات شراء من العرب والمؤسسات والصناديق المحلية. وأظهرت البيانات الإحصائية الختامية لجلسة التداول اليوم، أن مؤشر البورصة المصرية الرئيسي "إيجي إكس 30" تراجع بنسبة 68ر0 % ليغلق عند مستوى 66ر16877 نقطة. وارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة "إيجي إكس 70" بنسبة 45ر0 % مسجلا 25ر852 نقطة، وامتد الانخفاض إلى مؤشر "إيجي إكس 100" الأوسع نطاقا، الذي تراجع بنحو 113ر0 % منهيا التعاملات عند مستوى 45ر2181 نقطة. وأوضحت البيانات الختامية للجلسة أن رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة خسر 8ر5 مليار جنيه لينهي التعاملات عند مستوى 3ر948 مليار جنيه، وسط تداولات بلغت نحو 395ر967 مليون جنيه. واتجهت تعاملات الأفراد المصريين والأجانب والمؤسسات الأجنبية نحو البيع بصافي قيمة بلغت 9ر3 مليون جنيه، و1ر40 مليون جنيه، و43 مليون جنيه، على التوالي، بينما مالت تعاملات الأفراد العرب والمؤسسات المصرية والعربية نحو الشراء بصافي قيمة بلغت 1ر32 مليون جنيه، و1ر28 مليون جنيه، و99ر26 مليون جنيه، و2ر23 مليون جنيه، على الترتيب.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية