أخبار اقتصادية- عالمية

الاتحاد الأوروبي يطالب بالإعفاء من الرسوم قبل المزيد من المحادثات التجارية الأمريكية

ذكر قادة الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس أن الاتحاد الأوروبي بحاجة للحصول على إعفاء دائم من الرسوم الأمريكية بشأن الحديد والألومنيوم قبل أن تناقش تعميق الروابط التجارية مع الولايات المتحدة الأمريكية.
وأمام التكتل حتى نهاية الشهر للتفاوض بشأن الحصول على إعفاء دائم من الرسوم التي تبلغ نسبتها 10 بالمئة على الحديد و25 بالمئة على منتجات الألومنيوم التي فرضها الرئيس الأمريكي دونالد ترمب في مارس والتي لم يحصل التكتل إلا على إعفاء مؤقت منها.
وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون: "إنها سيادة أوروبا الاقتصادية وما نطلبه هو إعفاء بدون شروط أو قيود".
وأضاف: "يمكننا تحسين الأمور في إطار سلمي. ولكن الشرط المسبق لأي مناقشة مع الولايات المتحدة هو إزالة الرسوم المقترحة بدون شروط سواء أن كانت فنية أو تتعلق بالوقت أو التي تشكل تهديدا، للأول من يونيو".
وشددت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أيضا على أن إعفاء دائما من الرسوم هو شرط مسبق لمفاوضات مستقبلية بشأن، مثلا، خفض رسوم أخرى قائمة.
وقالت ميركل: "لدينا موقف مشترك؛ أننا نريد الحصول على استثناء غير محدد ولكننا مستعدون أيضا للتحدث بشأن كيف يمكننا خفض بشكل تبادلي الحواجز على التجارة".
وشجب المستشار النمساوي زباستيان كورتس الرسوم الأمريكية المحتملة واصفها بأنها جزء من "سياسة أمريكية تعرض ببساطة مصالحنا الاقتصادية للخطر".
وأضاف: "نحن نعيش في القرن الحادي والعشرين ولسنا مهتمون بحواجز تجارية جديدة".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية