أخبار الشركات- عالمية

استحواذ بلاكستون على وحدة الخدمات المالية والمخاطر لتومسون رويترز يكتمل أواخر الصيف

قالت مصادر مطلعة إن من المتوقع إتمام استحواذ مجموعة بلاكستون الأمريكية للاستثمار المباشر على حصة أغلبية في وحدة الخدمات المالية والمخاطر التابعة لتومسون رويترز في أواخر الصيف في الوقت الذي تجعل فيه المتطلبات التنظيمية هدف إتمام الاستحواذ في الأول من يوليو تموز غير مرجح على نحو متزايد.
وتبلغ قيمة الصفقة 20 مليار دولار أمريكي.
وقالت بضعة مصادر إن من المتوقع إتمام الاستحواذ في سبتمبر أيلول، وعلى الأرجح في نهاية الشهر، وهو أيضا نهاية الربع الثالث.
وقال مصدر بارز "من المرجح الاتجاه إلى سبتمبر (أيلول)، من الأيسر الإتمام بنهاية الربع حين تصدر الأرقام".
وتقول المصادر إنه جرى تحديد موعد نهائي للحصول على موافقات الاتحاد الأوروبي بنهاية يوليو تموز وإن من الممكن إتمام الصفقة في موعد مبكر إذا حصلت على موافقة سريعة من الجهات التنظيمية.
وقالت تومسون رويترز في الثاني من مايو أيار إن من المتوقع إتمام الاستحواذ في النصف الثاني من العام وإنه يخضع لموافقات تنظيمية محددة وشروط الإتمام المعتادة. ومن المقرر أن تعلن الشركة نتائج أعمالها للربع الأول في 11 مايو أيار 2018.
كانت بلاكستون أعلنت في الثلاثين من يناير كانون الثاني أنها اشترت حصة 55 بالمئة في وحدة الخدمات المالية والمخاطر التابعة لتومسون رويترز والتي تشمل خدمتي إل.بي.سي وآي.إف.آر.
ومن المتوقع تدشين حزمة تمويل لقروض وسندات بقيمة تعادل 13.5 مليار دولار لدعم الاستحواذ في أوائل سبتمبر أيلول، بعد أن تعاود السوق نشاطها عقب عطلة صيفية في أغسطس آب.
وقال المصدر البارز "اتفاق الدين سيتم في أوائل سبتمبر (أيلول). سيعودون من العطلة، ويقومون بجولة ترويجية ثم يدشنون".
واتفاق الدين، الذي يقوده جيه.بي مورجان وبنك أوف امريكا ميريل لينش وسيتي جروب، هو أكبر تمويل لعملية شراء منذ الأزمة المالية.
وامتنعت تومسون رويترز عن التعقيب، وكذلك فعل جيه.بي مورجان وبنك أوف أمريكا ميريل لينش. ولم يتسن حتى الآن الوصول إلى بلاكستون للحصول على تعقيب.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية