الأخيرة

فيروس خطير يهدد الحسابات المصرفية

اكتشف خبراء شركة Symantec المتخصصة في أمن المعلومات، نسخة جديدة خطيرة من فيروس Fakebank تستخدم لاستهداف الحسابات المصرفية، بحسب "روسيا اليوم".
ووفقا للخبراء، فإن النسخة الجديدة من هذا الفيروس تستهدف الهواتف العاملة بنظام أندرويد، وبعد وصولها للجهاز الذكي يستطيع المخترقون استغلالها للوصول إلى بيانات البطاقات المصرفية المبرمجة في الهاتف، وكذلك للاتصال بالمستخدم وكأن الاتصال قادم من المصرف للحصول على معلومات تمكنهم من سرقة الأموال الموجودة في حسابه المصرفي.
ويسهم في انتشار هذه البرمجيات الخطيرة عدد من التطبيقات غير الموثوقة التي يستعملها مستخدمو أجهزة أندرويد، كما أنه من الممكن أن تنتقل عبر رسائل معينة متداولة في بعض شبكات التواصل الاجتماعي، خصوصا تلك المنتشرة في كوريا الجنوبية.
ومن أكثر الأجهزة تعرضا لهذه الفيروسات تلك العاملة بنسخ أندرويد القديمة مثل Android 5 والأقدم منها.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة