لماذا اكتسى «ماربال آرتش» باللون الأخضر؟

|
زرنا وأعضاء الوفد الإعلامي المرافق للأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، مركز الاتصال الحكومي البريطاني، في مقر مجلس الوزراء في لندن، واستهل المركز البريطاني اللقاء باستعراض تاريخ التواصل الحكومي البريطاني الذي يمتد إلى أكثر من 100 عام، وتحديدا منذ عام 1917 حينما ولد من رحم إدارة الإعلام في الحكومة البريطانية وقتئذ. وهو مركز يضم تحت مظلته جميع مسؤولي ومنسوبي العلاقات العامة والاتصال المؤسسي في جميع الأجهزة الحكومية لضمان توحيد الرسائل الإعلامية وفعاليتها. وانتهز مسؤولو المركز وجود الوفد السعودي، وأشاروا إلى الجهود الكبيرة التي بذلوها استعدادا لزيارة ولي العهد، حفظه الله، إلى المملكة المتحدة. فقد أشار مسؤولو المركز إلى أنهم منذ نوفمبر الماضي، وهم يعملون على إنجاح الزيارة، نظرا لقيمة ومكانة المملكة العربية السعودية وولي العهد. وعمل المركز على ثلاثة محاور رئيسة لتحقق الزيارة أهدافها المرجوة للجانبين. المحور الأول: إقامة المناسبات الثقافية السعودية لإظهار الإبداع والتنوع والإرث الذي تملكه السعودية. الثاني: رفع مستوى الوعي البريطاني بأهمية الشراكات والتعاون الاستراتيجي بين البلدين، من خلال عقد ندوات وفعاليات في مراكز أبحاث بريطانية يتحدث فيها مختصون وخبراء. والمحور الثالث: تنفيذ أعمال إبداعية تظهر الترحيب بزيارة ولي العهد إلى المملكة المتحدة، مثل إنارة قوس الرخام "ماربال آرتش"، المعلم الشهير في لندن، باللون الأخضر احتفاء بالزيارة التاريخية. وقالت فوزية يونس؛ البريطانية من أصل باكستاني، مديرة التواصل في قسم الشراكات الخليجية البريطانية، إنهم تلقوا اتصالا من قناة الجزيرة تتساءل فيه عما إذا كانت إنارة القوس الشهير باللون الأخضر مدفوعة كإعلان أو أنه قرار حكومي بريطاني، فكان الرد أنه قرار حكومي بريطاني احتفاء وتقديرا لزيارة ولي العهد. التقدير الذي تحظى به المملكة وقيادتها من دول العالم الكبرى دليل على مكانة المملكة الاستراتيجية. قيمة نالتها إثر مواقفها الثابتة التي رسختها من خلال عمل تراكمي فرضته قوة كبرى وحليفة لدول عظمى.

اخر مقالات الكاتب

إنشرها