الرياضة

الأهلي يخسر «مهنده».. وتحذير من الفراغات

استبعد الأوكراني سيرجي ريبروف مدرب فريق الأهلي لكرة القدم المهاجم مهند عسيري، من القائمة الأساسية والاحتياطية التي ستواجه القادسية في الجولة الـ 24 من الدوري السعودي للمحترفين، وسيفاضل بين الثنائي السوري عمر السومة والبرازيلي ليوناردو سوزا، للزج بأحدهما مهاجما أساسيا.
وأثبتت الفحوص الطبية التي أجراها عسيري، عدم مقدرته على المشاركة في لقاء القادسية اليوم نتيجة للشد العضلي، ويحتاج إلى الراحة لمدة عشرة أيام حتى تزول الآلام بعد الإصابة التي تعرض لها أمام الغرافة القطري 1/1 في الجولة الثالثة للمجموعة الأولى في دوري أبطال آسيا.
وأرجأ "ريبروف" اختيار المهاجم الذي سيزج به أمام القادسية عوضا عن عسيري، وانحصرت خياراته بين الثنائي السومة وليوناردو.
وفضل المدرب التريث في تحديد هوية اللاعب المهاجم الذي سيشركه في اللقاء إلى حين المحاضرة الفنية التي تسبق اللقاء.
وكشفت مصادر أن المدرب لديه خيارات، إلا أنه يفضل التريث لحين انتهاء المحاضرة، خاصة أنه يود عدم المجازفة في إشراك السومة العائد للتو إلى الملاعب منذ الدقائق الأولى بعد أن تعافى من الإصابة التي اشتكى منها، وقالت "قد يشرك ليوناردو في حال فضل عدم اللعب بالسومة من بداية اللقاء".
من جهة أخرى، حذر المدرب الأوكراني اللاعبين من ترك المساحات الخلفية للقادسية التي تشكل خطورة على مرمى فريقه، وقال للاعبين أثناء الاجتماع بهم، "يجب عدم ترك الفراغات وضرورة إحكام الرقابة للاعبي القادسية وقت الاندفاع".
وأضاف، "نحتاج الفوز، ويجب أن نعمل له بشكل جيد. يجب بذل جهد من الجميع والظهور بشكل قوي منذ الدقائق الأولى".
وزاد، "اللقاء ليس سهلا، فنتائج القادسية الأخيرة ستزيد من صعوبته. يجب الحذر والتركيز".
ووقف "ريبروف" على الأسلوب التكتيكي الذي ينوي تطبيقه من خلال المناورة الميدانية القصيرة التي أجراها البارحة قبل التوجه إلى المطار استعدادا للسفر.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة