أخبار اقتصادية- محلية

«منشآت» لـ"الاقتصادية": سندشن 4 برامج تمويل بينها «الدعم عبر الاستثمار»

تعتزم الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، إطلاق منصات تقنية حاضنة خلال العام الجاري 2018، لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، والتركيز على التصدير ودعم المنتج المحلي لدى تلك المنشآت.
وكشف لـ"الاقتصادية" المهندس صالح الرشيد؛ محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، على هامش "لقاء فرص الأعمال المباشرة وغير المباشرة في معرض إكسبو دبي 2020" الذي نظمته غرفة الرياض ممثلة بمجلس التحفيز، البارحة الأولى، عن وجود أربعة برامج تمويل مختلفة ستدشنها الهيئة مستقبلا هي الدعم عن طريق الاستثمار الرئيس أو الدعم عن طريق التمويل والدعم غير المباشر أو الدعم عن طريق كفالة.
وبين أن قرار تحفيز القطاع الخاص بنحو 72 مليار ريال جزء كبير منه مخصص للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، منها برنامج استرداد الرسوم للمقابل المالي والرسوم الحكومية الأخرى بقيمة سبعة مليارات ريال.
ونوه بأن الوقت متاح من اليوم للمنشآت الصغيرة والمتوسطة للتسجيل ولاستفادة من الفرص التي يتيحها معرض إكسبو دبي 2020، حيث يصل العدد المتاح للشركات المشاركة في المعرض 2000 شركة سعودية.
وأشار إلى أن الهيئة ترحب بالأفكار الابتكارية والجديدة من خلال بوابة خاصة في الموقع الإلكتروني، حيث يمكن لرواد الأعمال الراغبين في تسجيل أفكارهم التي تدرسها الهيئة وقد تتبناها بالتمويل أو تقديم الدراسات مستقبلا.
من جهته، بين لـ"الاقتصادية" المهندس عمر الشملان؛ رئيس مجلس تحفيز المنشآت، أن العمل جار مع الشركاء على تذليل المعوقات أمام الشركات الصغيرة والمتوسطة الراغبة في التوسع دوليا، لافتا إلى أن عدد الشركات السعودية التي سجلت في المعرض 217 شركة منهم 55 شركة متوسطة وأن المستهدف هو 2000 شركة.
ونوه بأن الهيئة قامت بالتنسيق مع منظمي إكسبو دبي 2020، بهدف تحفيز الشركات الصغيرة والمتوسطة للحضور وعرض الفرص المتاحة في المعرض أمام الشركات السعودية ولتحفيز هذه الشركات نحو الانطلاق للأسواق الدولية، والانتقال بعد ذلك لمرحلة تذليل المعوقات أمام هذه الشركات.
من جهته، بين موسى الهاشمي؛ مستشار المشاركين الدوليين لإكسبو دبي، أن إكسبو يعتزم تدشين سوق إلكترونية للمشتريات لإتاحة الفرصة للشركات الكبرى بالتواصل مع الشركات الصغيرة والمتوسطة التي ستكون على هذه المنصة، وسيكون التسجيل مجانا ورسوم الاشتراك بالمناقصات مجانا.
ونوه بأن معرض إكسبو رصد 20 في المائة من ميزانيته لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، فيما سيكون جناح المملكة الأكبر في المعرض ومن المتوقع أن يسهم في توفير 270 ألف وظيفة.
وشدد على أن المعرض ملزم بدفع 50 في المائة من قيمة البضائع مقدما ودفع المستحقات خلال 30 يوما وليس 90 يوما، كما هو المعتاد، وأن تكون صلاحية العرض 60 يوما وليس 120 يوما، لافتا إلى أن المعرض سيركز على الابتكارات المؤثرة في العالم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية