الأخيرة

بعد 76 عاما.. العثور على «مقبرة» طائرات حربية أمريكية

أعلن فريق أمريكي، اكتشاف حطام حاملة طائرات دمرها اليابانيون خلال الحرب العالمية الثانية، أي قبل 76 عاما، في واحدة من أكبر المعارك البحرية في التاريخ، بحسب "سكاي نيوز".
ونشر الملياردير الأمريكي بول ألين، الذي يقود فريق المستكشفين صورا ومقاطع فيديو للسفينة الغارقة على حسابه في موقع "تويتر".
وتظهر الصور جزءا من حطام الحاملة، وطائرات كانت على متنها، ومدفعا، وقد اعتلاها الصدأ.
وقال ألين إنه جرى العثور على السفينة الحربية الغارقة على عمق ثلاثة كيلومترات تحت سطح المياه، مشيرا إلى أن موقعها يبعد 800 كيلومتر عن سواحل شمال شرقي أستراليا.
وأضاف ألين أن فريقه الذي يحمل اسم RVPetrel استطاع العثور على 11 طائرة منها من طراز دوجلاس، من أصل 35 غرقت مع السفينة الحربية.
وتابع الملياردير الأمريكي في تغريدته: "نتذكر شجاعة طاقمها الذين ساعدوا في تأمين انتصار الولايات المتحدة الاستراتيجية في المحيط الهادئ".
ودمرت حاملة الطائرات "ليكسينجتون" التي تعرف أيضا بـ "ليدي ليكس"، في شهر مايو 1942، خلال معركة "بحر المرجان" التي دارت بين القوات اليابانية من جهة والقوات الأمريكية والأسترالية من جهة أخرى في بحر المرجان.
واستمرت المعركة أربعة أيام، وميزها اشتراك حاملات الطائرات مباشرة في القتال.
وغرق مع الحاملة "ليكسينجتون" 216 عسكريا و35 طائرة، واستطاعت البحرية الأمريكية إنقاذ ألفي بحار كانوا على متن السفينة قبل أن يبتلعها البحر.
وقال عسكريون ناجون من " ليدي ليكس" إن السفينة أغرقت من جراء الطوربيدات اليابانية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة