الأخيرة

عالم يتهم «ناسا» بإخفاء معلومات عن كائنات عاشت في المريخ

زعم باري ديجر يجوريو، خبير علوم الجيولوجيا والبيولوجيا في جامعة "باكينجهام" البريطانية، أن "ناسا" قد أخفت "مستحاثات" لكائنات غريبة، ذات أجساد مرنة، قد تكون عاشت في الماضي على كوكب المريخ.
ونقلت صحيفة "إكسبريس" عن الدكتور باري تأكيده وجود صور ملتقطة عن طريق العربة المتجوّلة Curiosity، في بداية عام 2018، تثبت أن كائنات قد عاشت في الماضي على المريخ.
وقال باري، تلك المستحاثات على المريخ تبدو شبيهةً بتلك التي جرت دراستها على الأرض، وتعود إلى الحقبة الأولية الجيولوجية، مطالباً "ناسا" بتوضيح سر هذا التشابه إن كان لديها أي تفسير آخر.
واتهم الدكتور باري "ناسا" بإخفاء معلومات مهمة مرتبطة بالموضوع، وذلك من أجل عدم التشويش على خطتها الرامية إلى إرسال البشر إلى الكوكب الأحمر بحلول عام 2030.
وعلّقت "ناسا" من جانبها على فرضية الدكتور باري، بأن الأشكال التي تحدث عنها ليست إلا صخوراً كريستالية، وهي تخضع حالياً للفحص والتحليل، بحسب ما أورد موقع "ميرور".
ويخطط الدكتور باري لنشر تقرير كامل يثبت من خلاله أن هذه الصخور الكريستالية عبارة عن مستحاثات تعود لصنف من الكائنات عاشت على المريخ قبل مليار سنة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة