أخبار الشركات- عالمية

"بيجو" الفرنسية تحقق أرباحا بقيمة 4 مليارات يورو خلال 2017

أعلنت مجموعة صناعة "بي.إس.أيه" الفرنسية التي تنتج سيارات بيجو وستروين اليوم الخميس تحقيق هامش أرباح قدره 6.1% بما يعادل 3.99 مليار يورو (4.87 مليار دولار) خلال العام الماضي.
وذكرت المجموعة الفرنسية، التي اشترت شركة السيارات الألمانية الخاسرة أوبل مقابل 1.3 مليار يورو في العام الماضي، إن "خطة إنعاش أوبل التي كانت تابعة لمجموعة جنرال موتورز الأمريكية بدأت تؤتي أولى ثمارها".
وسجلت قطاعات "بي.إس.أيه" الرئيسية وهي "بيجو" و"ستروين" و"دي.إس" أرباحاً بنسبة 7.3% خلال العام الماضي مقابل 6% في 2016.
وقال "كارلوس تافاريس" رئيس مجلس إدارة المجموعة الفرنسية "إن الأرباح وصلت إلى مستوى قياسي على مدى تاريخ الشركة".
وبلغ حجم مبيعات سيارات "بيجو" و"ستروين" و"دي.إس" خلال العام الماضي 3.23 مليون سيارة مقابل 3.1 مليون سيارة في 2016.
وتسجل "بي.إس.أيه" ازدهاراً في نشاطها منذ 2014، عندما نفذت الحكومة الفرنسية وشركة صناعة السيارات الصينية المملوكة للدولة "دونج فينج موتور" خطة لإنقاذ الشركة الفرنسية بعد عدة سنوات من الخسائر وتراجع المبيعات.
في الوقت نفسه، سجلت "أوبل" التي تعمل في بريطانيا تحت اسم "فاكسهول" خسائر قدرها 179 مليون يورو خلال 2017.
وقال "جان بابتيست دي شاتيل" المدير المالي لمجموعة "بي.إس.أيه": "إن الشركة ملتزم بخطة الوصول بمعدل أرباح التشغيل في أوبل إلى 2% في 2020".
وكانت المجموعة قد نجحت في خفض النفقات الثابتة في "أوبل" بالفعل بنسبة 17% وقد تم خفض نفقات الإصدار الجديد من السيارة "أوبل كورسا"، ووقعت اتفاقيات إعادة هيكلة مع عمالها في النمسا وبريطانيا والمجر وبولندا وإسبانيا.
وتضم أوبل حوالي 38 ألف عامل في 7 دول أوروبية، وقد تم ضمان وظائف 19 ألف عامل يعملون في مصانع أوبل في ألمانيا حتى نهاية 2018.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية